الإثنين 21/10/1443 هـ الموافق 23/05/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
قرار بالإفراج عنه بـ26 فبراير بعد إضرابه 141 يوما.. الأسير أبو هواش ينتصر على السجان

ذكرت مصادر لقناة "فلسطين اليوم" الإخبارية أن الأسـير هشام أبو هواش نجح في انتزاع حريته وفك إضرابه عن الطعام الذي دام ١٤١ يومًا.

وجاء قرار الأسير أبو هواش بعد قرار إسرائيلي بالإفراج عنه بتاريخ ٢٦ فبراير المقبل.

بدوره، قال الناطق الإعلامي لمؤسسة مهجة القدس محمد الشقاقي تعقيبًا على انتصار الأسير أبو هواش في معركة الأمعاء الخاوي إن الانتصار حدث هام في تاريخ الحركة الوطنية الأسيرة.

وأضاف في تصريح صحفي "ما كان ليتحقق لولا فضل الله عز وجل ثم عزيمة وإرادة الأسير البطل هشام التي هي من إرادة الله سبحانه، ثم دعم وإسناد أبناء شعبنا العظيم وكل الشرفاء والأحرار في العالم الذين نشكرهم جميعًا على وقفتهم الرائعة".

وأردف الشقاقي "لقد دشن أبو هواش وكل الأسرى الأبطال الذين خاضوا معركة الإرادة مرحلة جديدة في تاريخ النضال الفلسطيني، مرحلة تنتمي إلى عصر دشنته المقاومة خلال العقود الماضي وكان عنوانه "انتهى زمن الهزائم".

وشدد على أن انتصار الأسير أبو هواش يقول لنا مجدداً "انتهى زمن الهزائم" و"انتهى زمن الإذلال"؛ لأن شعار الشرفاء دومًا الموت ولا المذلة لأن في موتنا حياة فهو شهادة في سبيل الله.

وأكد الشقاقي على ضرورة أن نواصل المسيرة وأن نبني على هذا الإنجاز الكبير الذي حققه الأسير هشام أبو هواش وأن نكون موحدين جميعًا في قطاع غزة والضفة الغربية وفلسطين المحتلة عام 1948 والشتات.

ووجه التحية لكافة أسرانا الأبطال في سجون الاحتلال، مضيفًا "مازلنا في بداية الطريق في هذه المعركة، معركة الأسرى لم تنته مع الاحتلال الإسرائيلي، فلنواصل المسير بلا تعب أو كلل".

وجدد تأكيده على أن "حرية الأسرى أمانة في أعناقنا جميعاً، وعلينا أن نؤدي هذه الأمانة بأي طريق وبأي ثمن مهما طال الزمن، إنها حرية الأسرى، حرية الأرض، حرية القدس، حرية فلسطين".

2022-01-05