الثلاثاء 7/6/1443 هـ الموافق 11/01/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
إصابة وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد بفيروس كورونا

أعلن وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لبيد، مساء الإثنين، إصابته بفيروس كورونا المستجد. ويخضع لبيد حاليا للعزل، وفقا للإجراءات المعمول بها. 

ولفتت التقارير إلى أن "لبيد في حالة صحية جيدة"، وكتب على حسابه في "تويتر": "في الواقع، تم التحقق من إصابتي بكورونا. أشعر بحالة جيدة لأنني تلقيت التطعيم. اذهبوا لتلقي التطعيم، وارتدوا الكمامات الواقية".

وأشار الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" ("واينت") إلى أن لبيد شارك يوم الأحد في اجتماع قادة الائتلاف الحكومي، وجلس بجانب رئيس الحكومة، نفتالي بينيت. كما ظهر في أحد المقاطع يهمس لوزير القضاء، غدعون ساعر، خلال الاجتماع.

وفي وقت سابق، الإثنين، نشر لبيد على حسابه الرسمي في موقع "فيسبوك" الكلمة التي كان يعتزم إلقاءها في بداية اجتماع كتلة حزبه البرلمانية، لكنه دخل إلى حجر صحي في وقت سابق، بعدما تبين أنه خالط مريضا بكورونا.

وأشار لبيد إلى أنه "ليست جميع القرارات الحكومية بخصوص كورونا صحيحة. ولن يكون هناك وضع يكون فيه صفر أخطاء. لا يوجد أمر كهذا. لا في إسرائيل ولا في أي مكان آخر. والسؤال هو إذا كنا نريد أن نغضب أن نخوض المواجهة معا".

وسجلت وزارة الصحة الإسرائيلية، خلال الأيام الأخيرة، ارتفاعات قياسية في الإصابات اليومية بفيروس كورونا، في ظل اتساع تفشي المتحورة أوميكرون.

وبداية الأسبوع الجاري، أصيب وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، عومير بار-ليف بفيروس كورونا. بعد إصابة مسؤول كبير في مكتبه بالعدوى.

وأظهرت المعطيات الرسمية الصادرة صباح امس، الإثنين، تسجيل 21 ألفا و501 إصابة بالفيروس خلال الساعات الـ24 الماضية، في حصيلة هي الأعلى منذ أشهر.

ولم يكن عدد الإصابات المسجلة يوميا، يتجاوز الأسبوع الماضي، حاجز الـ5 آلاف إصابة. وذكرت وزارة الصحة الإسرائيلية في تصريحها أن إجمالي عدد الحالات الخطرة بلغ 222 إصابة. ولفتت وزارة الصحة إلى أن إجمالي عدد الوفيات منذ بدء الجائحة بلغ 8269.

2022-01-11