الإثنين 8/7/1444 هـ الموافق 30/01/2023 م الساعه (القدس) (غرينتش)
قصة مأساوية لفنانة من قمة المجد إلى الأكل من القمامة حافية القدمين

انقلبت حياة نجمة أمريكية رأسا على عقب، فبعدما كانت تظهر على غلاف المجلات المختصة في الأزياء، صارت متشردة في الشارع، تبحث عن الطعام في سلال القمامة، وهي حافية القدمين ترتدي ثيابا رثة. 

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن عارضة الأزياء السابقة، لوني ويليسون، وهي طليقة الممثل الأمريكي جيرمي جاكسون، تعيش اليوم متشردة في شوارع منطقة "فينيس"، ضواحي مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا.

لكن النجمة الأمريكية تعيش على هذا الحال منذ ست سنوات، بعدما اضطربت صحتها العقلية والنفسية، من جراء تعاطي المخدرات. 

وتزوجت ويليسون، بالممثل الأمريكي، جيرمي جاكسون، سنة 2012، لكن ارتباطهما لم يدم طويلا، إذ انفصلا بعد عامين فقط، فكان الطلاق في 2014.

وبدت ويليسون في هيئة وُصفت بـ"المثيرة للشفقة"، إذ ظهرت وهي تبحث في القمامة عما يمكن أن تشربه وتأكله.

وتدثرت النجمة السابقة بقطع كثيرة من الثياب، في مسعى لتفادي البرد القارس، بينما تقضي الشتاء في الشارع. 

ولدى سؤالها من قبل صحيفة "صن" في الشارع، قالت ويليسون "أنا بخير"، ثم أضافت أنها لا تريد أي مساعدة، من أي شخص.

وأضافت ويليسون أنها لم تتواصل مع طليقها، جيرمي جاكسون، منذ عدة سنوات، "لم أتحدث إليه، ولا أريد أيضا أن أتحدث إلى أصدقائي".

وأثارت الصور تعاطفا على المنصات الاجتماعية، وسط حسرة على مآل النجمة، بعدما صارت تأكل من القمامة وتمشي حافية القدمين، فيما كانت تعيش حياة الترف بالأمس وهي تبتسم لعدسات المصورين على البساط الأحمر.

2022-03-04