الإثنين 14/10/1443 هـ الموافق 16/05/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
موجعٌ هذا الرحيل يا شيرين....الشاعرة الفلسطينية نهلة يوسف

غادرٌ هذا الرصاص حين استباح دماء الحقيقة علي ارضك يا جنين.

ترحل شيرين

وجه توضأ بنور الكلمة

صُور تسافر في تفاصيل الوطن المثقل بالأنين.

مُوجعٌ رحيلك يا شيرين

فمن بعدك يصوغ الحروف ليبقي اسم الوطن وتبقي فلسطين؟

شيرين الشاهدة والشهيدة 

شيرين عنوان الخبر 

ووجع القصيدة

شيرين يا نبوءة الفجر 

وحزن الصباحات

يا فارسة اعتلت صهوة الحق والحقيقة

نالت منها رصاصات الغدر 

فكانت شيرين للموت رفيقة وصديقة

شيرين 

يا عين الحق في أزقة المخيم 

وشوارع الحارات

اغتالوك يا شيرين

بنو صهيون 

فزغرد الزعتر وتبسم الحنون

جنين لن تغفر

جنين ستثأر

شيرين 

جنين الوعد

ودمك العهد

2022-05-11