الجمعة 14/1/1444 هـ الموافق 12/08/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
قبيل زيارة بايدن: اسرائيل تعتزم إعطاء حزمة إجراءات هامة للفلسطينيين

طالبت الإدارة الأمريكية اسرائيل باتخاذ خطوات حسن نية تجاه الفلسطينيين قبل زيارة الرئيس بايدن المرتقبة خلال عشرة أيام.

وكشفت القناة 10 الإسرائيلية أن، المؤسسة العسكرية صاغت حزمة من الإجراءات للسلطة الفلسطينية - بناءً على طلب الإدارة الأمريكية ، قبل زيارة بايدن.

تدرك الإدارة الأمريكية أن الوضع السياسي في إسرائيل لا يسمح بإجراءات دراماتيكية ، ومع ذلك كان هناك مطلب أمريكي واضح - إعطاء شيء ما. وبعد المناقشات التي جرت في الأسابيع الأخيرة ، تمت صياغة حزمة من الإجراءات تتضمن خطوتين رئيسيتين.

الأولى، في شكل بيان إسرائيلي بأنه ملتزم باعطاء السلطة الفلسطينية للتكنولوجيا الخلوية المتقدمة G4.

والخطوة الثانية هي السماح بوجود فلسطيني رمزي على معبر الكرامة. وسيُعرض على المستوى السياسي قريباً لبحث تلك الخطوة التي من شأنها تقوية السلطة الفلسطينية.

وأوضحت باربرا ليف ، كبيرة مستشاري بايدن ، خلال زيارتها الشهر الماضي ، أنهم يريدون الإعلان عن هذه الخطوات خلال الزيارة. ووفقا للتقرير الإسرائيلي فإن تلك الخطوات تنتظر الموافقة النهائية من قبل رئيس الوزراء يائير لبيد ، الذي قال أمس في أول خطاب له في منصبه إنه يمد يده للسلام مع الفلسطينيين.

من جهتها ، قدمت إسرائيل مطالب مقابل تلك الخطوات الإيجابية ، مثل الحصول على الرصاصة التي قتلت الصحفية شيرين أبو عاقله في جنين ووقف الشكوى المرفوعة في محكمة لاهاي بشأن ملف ابو عاقلة. كما تدرس اسرائيل زيادة نشاط قوات الأمن الفلسطيني الفلسطينية في المنطقتين (أ) و (ب).

واضافت القناة أنه وفي الأيام المقبلة ، سوف يتخذ لبيد قرارًا بشأن هذه المسألة. وقال مكتبه إنه يجري العمل على هذه المسألة وأنه لم يتم اتخاذ أي قرارات بعد.

وتابعت القناة العبرية أن مكتب وزير الجيش قال : "إن وزير الجيش يؤيد إجراءات تقوية السلطة الفلسطينية وإضعاف حماس ، وفي نفس الوقت لديه مطالب من السلطة الفلسطينية ، وسيتم التطرق إلى الموضوع في الاجتماعات المقبلة. "

2022-07-04