الجمعة 8/5/1444 هـ الموافق 02/12/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
مسلحون فلسطينيون يختطفون جثة شاب إسرائيلي في جنين

سمحت الرقابة العسكرية الإسرائيلية بعد منتصف ليل الأربعاء، بنشر تفاصيل "حدث أمني متدحرج" بدأ مع مقتل شاب إسرائيلي درزي من دالية الكرمل يبلغ من العمر (18 عامًا)، بحادث سير قرب الجامعة العربية الأمريكية في جنين.

وذكرت الإذاعة العبرية العامة أنّ الشاب لقي مصرعه متأثرًا بجروحه في مستشفى ابن سينا الحكومي في جنين، غير أنّ مسلحين اختطفوا جثته ظنًّا منهم أنه عنصر في قوة إسرائيلية خاصّة كانت تعمل سرًّا في المكان.


وأشارت الإذاعة نقلًا عن المتحدث باسم جيش الاحتلال، إلى أنّ الشاب الذي أصيب في الحادث مع صديقه(18 عامًا)، تمت معالجته في جنين من إصابته الخطيرة، بينما تم نقل المصاب الآخر بطائرة مروحية إلى مستشفى "رمبام" في حيفا في حالة خطيرة.
 

وأضافت أن جهودًا ما تزال تُبذل لاستعادة الجثة من المسلحين، بمشاركة جهات أمنية فلسطينية تقوم بعملية تفاوض مع مسلحين.

وذكرت مصادر محلية فلسطينية أن أحد زعماء الطائفة الدرزية يتواصل مع شخصيات من مخيم جنين في محاولة للوصول إلى حل.

ورجّحت الإذاعة العبرية أن تكون مجموعة مسلحة مقربة من حركة الجهاد الإسلامي تقف خلف ما جرى.

وتوقّع المتحدث باسم جيش الاحتلال استعادة الجثة في غضون فترة قصيرة، مشيرًا إلى أن السلطة الفلسطينية تبذل جهودًا لإنهاء الحادثة. 

وفي السياق، نقل موقع القناة 7 العبرية عن الوزير الأسبق أيوب قرا، قوله: "إنه أجرى محادثات مع مسؤولين في دول الخليج للضغط على السلطة الفلسطينية للتحرك بسرعة لإعادة جثة الإسرائيلي الدرزي الذي قُتل في حادث سير بالقرب من جنين، وخطف مسلحون جثته".

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن هناك محاولات حثيثة تجري أمام قادة في السلطة الفلسطينية لتسليم الإسرائيلي الذي قُتل في حادث في جنين وخطفت جثته على أيدي مسلحين موالين للجهاد .

وأضافت الصحيفة :"في المنظومة الأمنية يستعدون لاحتمالات أخرى.

اتهم الجيش الإسرائيلي "كتيبة جنين" باختطاف الشاب وتوقع إعادة الجثمان إلى عائلته في "إسرائيل" في أقرب وقت ممكن.

وأوضحت الصحيفة أن إحدى التنظيمات في جنين نشرت هوية الإسرائيلي المتوفى على "تويتر" مساء الثلاثاء، وتطالب بالإفراج عن "جميع جثث شهداء التنظيم" مقابل عودة جثمانه.

وعلق مراسل  القناة 14 العبرية هاليل بيتون روزين على الحادثة:"لدى إسرائيل وقت قصير جدًا للتلاعب بالحدث قبل أن يصبح حدثًا مهمًا للغاية.

وأضاف :"لا توجد طريقة لتجميل الواقع - جثة إسرائيلي اختطفها مسلحون في مناطق الضفة الغربية.

2022-11-23