الإثنين 12/11/1445 هـ الموافق 20/05/2024 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الاحتلال يبدأ عملية "الدرع والسهم" بموجة اغتيالات في قطاع غزة

أعلن الناطق بلسان جيش الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، عن البدء بعملية عسكرية في قطاع غزة تحت اسم "الدرع والسهم" بدأها بموجة اغتيالات لقيادات عسكرية كبيرة في حركة الجهاد الإسلامي.

وقال الناطق بلسان جيش الاحتلال إن العملية بدأت بموجة تصفيات استهدفت قادة من الصف الأول في سرايا القدس الجناح العسكري التابع للجهاد في قطاع غزة.

في حين أعلن وزير جيش الاحتلال "يوآف جالانت" عن تطبيق حالة خاصة في المناطق التي تبعد حتى 40 كم من قطاع غزة، حيث تم حظر التجمعات في تلك المناطق من اليوم وحتى مساء غد الأربعاء.

بينما تقرر تعطيل الدراسة في كافة مستوطنات الغلاف والتزام المستوطنين الملاجئ حتى إشعار آخر، كما جرى إغلاق الطرق المحاذية للقطاع وشواطئ البحر القريبة من شمالي القطاع، فيما تم إيقاف حركة القطارات بمناطق الغلاف.

كما قرر منسق أعمال حكومة الاحتلال إغلاق معبري إيرز/بيت حانون وكرم أبو سالم حتى إشعار آخر.

بدوره بارك وزير الأمن القومي الإسرائيلي بدء العملية، حيث قال في تغريدة له: إنه قد حان الوقت، أما وزير الجيش "يوآف جالانت" فقد أعرب عن تقديره لدقة ضربات سلاح الجو .

وعلى صعيد متصل ذكرت القناة السابعة العبرية أن قرار تنفيذ العملية جرى اتخاذه الجمعة الماضي خلال جلسة أمنية خاصة في مقر الشاباك .

فيما دعا نتنياهو أعضاء الكابينت لجلسة طائرة نهار اليوم الثلاثاء للوقوف على آخر تطورات العملية في القطاع.

وتعد خطوة العودة لسياسة الاغتيالات إحدى الشروط التي وضعها بن غفير للعودة للتصويت لصالح الحكومة.

2023-05-09