الثلاثاء 20/11/1445 هـ الموافق 28/05/2024 م الساعه (القدس) (غرينتش)
روسيا تنفي تحقيق أوكرانيا اختراقاً في باخموت

نفت روسيا ليل الخميس تحقيق كييف اختراقات في مدينة باخموت، مركز القتال في شرق أوكرانيا، بعد أنباء بشأن ذلك أوردتها مصادر مختلفة.

وكان مسؤول عسكري أوكراني أكد الأربعاء أنّ قوات بلاده شنّت هجمات مضادة في باخموت أجبرت القوات الروسية على التراجع في بعض المواقع.

وتعدّ معركة باخموت، المدينة المدمّرة التي تسيطر القوات الروسية على حوالي 95 في المئة منها، الأطول والأكثر دموية منذ بداية الحرب في فبراير 2022.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إن "الإعلانات المنفردة على تلغرام بشأن اختراق عند نقاط عدة على خط الجبهة لا تمت إلى الواقع بصلة".

وأوضحت أن قواتها تصدّت الخميس لهجمات أوكرانية عدة، وأن المعارك ليلاً تدور قرب مالينيفكا في منطقة دونيتسك، وتدخّل فيها سلاحا الطيران والمدفعية.

وكان قائد القوات البرية في الجيش الأوكراني أولكسندر سيرسكي قال عبر "تلغرام" الأربعاء نشنّ هجمات مضادة فعّالة. في بعض مناطق الجبهة، لم يتمكّن الروس من مقاومة هجوم المدافعين الأوكرانيين وانسحب لمسافة تصل إلى كيلومترين.

من جهتها، أكدت نائبة وزير الدفاع الأوكراني غانا ماليار عبر "تلغرام" أيضا أنّ قوات كييف "لم تفقد موقعاً واحداً في باخموت خلال النهار".

وسيطرت القوات الروسية، على أراضٍ بشكل تدريجي وبطيء في باخموت في الأشهر الأخيرة، إلّا انّ المقاومة الأوكرانية لا تزال شرسة في غرب المدينة.

وبعدما أكدت السلطات الأوكرانية منذ أسابيع إنجاز الاستعدادات لشنّ هجوم مضاد، أعلن الرئيس فولوديمير زيلينسكي الخميس أن بلاده تحتاج إلى مزيد من الوقت للتحضير لهذا الهجوم.

وقال في حديث لشبكة "بي بي سي" البريطانية "نحن جاهزون ذهنيا"، لكن "على صعيد الأعتدة، لم تصل كلها بعد".

وتابع "بما لدينا، يمكننا المضي قدمًا وتحقيق النجاح. لكننا سنفقد الكثير من الناس. أعتقد أن هذا غير مقبول. لذلك علينا الانتظار. ما زلنا بحاجة إلى بعض الوقتالاضافي".

2023-05-12