الجمعة 7/12/1445 هـ الموافق 14/06/2024 م الساعه (القدس) (غرينتش)
قصة مؤثرة: غرسة سمع غيّرت حياتها بشكل غير متوقّع

هل تعلم أنّ أكثر من 1.5 مليار شخص حول العالم يعانون من ضعف السمع وقد يرتفع هذا العدد بحلول عام 2050؟ وهل تعلم أنّ 34 مليون طفل في جميع أنحاء العالم يعانون من ضعف السمع؟ قد تكون إحصائيات منظمة الصحة العالمية هذه مجرّد أرقام للبعض، إلّا أنّ الواقع مختلف تماماً. 

 

إذ على الرغم من المعتقدات السائدة أنّ مشاكل السمع مرتبطة بالتقدم بالعمر فقط، إلّا أنّ جميع الفئات العمرية معرّضة لها، سواءً كان الفرد طفلاً، أو راشداً، أو مسنّاً. والأمر الذي لا بدّ من ذكره هنا هو أنّ إهمال المشكلة أو عدم علاجها يؤدّي إلى تفاقمها، في الوقت الذي من الممكن فيه التدخل المبكر والعلاج.

غرسة سمعية غيّرت حياتها...

يعتقد البعض أنّ فاقد السمع يلجأ إلى العلاج فقط لسماع الأصوات مجدداً، إلّا أنّ للأمر أبعاد كثيرة ترتبط بالراحة مع الذات، واستعادة الثقة بالنفس، وتتمثّل أيضاً بالتفاعل مع المحيط، والقيام بالمهام اليومية بسهولة، وحتّى تحقيق الأحلام. نعم تحقيق الأحلام!

آيات آدم، بدأت تظهر علامات ضعف السمع لديها في سنّ المراهقة ما دفع والدتها إلى استشارة طبيب مختص وصف لها سماعات طبية. وبعد سنوات من استخدامها، لاحظت أنّ السماعات الطبية العديدة التي قامت بتبديلها لم تعد كافية، حيث كانت ترفع الصوت المحيط بها فقط من دون أن تساعدها على فهم المحادثات.

وبعد أن اقتربت من فقدان الأمل بسماع الأصوات وتمييزها بشكل واضح، ممّا أثّر سلباً على ثقتها بنفسها ودراستها، بدأت بالانعزال والابتعاد عن محيطها. فنصحها طبيب أخصائي الأذن وأخصائي السمعيات بغرسات القوقعة الصناعية حيث خضعت لجراحة بسيطة وسهلة في أذن واحدة في البداية، وبعد فترة قصيرة كانت المفاجأة!

لاحظت الشابة أنّها بدأت تستعيد تدريجياً قدرتها على التواصل والتفاعل مع الآخرين ما شجّعها على الحصول على غرسة سمعية في الأذن الأخرى. ومن هنا ساهمت الغرسات السمعية في انطلاق مشوار نجاحها من جديد، إذ تمكّنت من العودة إلى الدراسة وتحقيق تحصيلها العلمي الذي كانت ترغب به، وتعلّمت لغات جديدة، وسافرت إلى بلدان عديدة. كما أقدمت على الزواج، وهي الآن أم لطفلين لم تكن تطنّ يوماً أنّها ستتمكّن من عيش لحظات الأمومة المميزة معهما، خاصة عند سماع بكائهما للمرة الأولى بعد الولادة.

علامات لا تتجاهلها...

هل تعاني من فقدان السمع، أو هل تعتقد أنّ أحد أفراد عائلتك أو أصدقائك قد يعاني منه؟ هناك بعض العلامات التي لا يجب تجاهلها وتستدعي استشارة طبيب مختص للخضوع لفحص السمع، مثل: صعوبة شديدة في السمع أو مواكبة المحادثات، غالباً ما تطلب من الأشخاص تكرار كلامهم،  الاعتماد على قراءة شفاه المتحدثين كي تفهم موضوع الحوار، مواجهة صعوبة في السماع عبر الهاتف، مواجهة صعوبة في تحديد مصدر الأصوات، الشعور بألم أو ضغط في إحدى الأذنين أو كلاهما، وغيرها من العلامات المتعلّقة بالسمع والتي لا يشعر بها عادةً الذين حولك.

ولأنّ الصغار أيضاً عرضة لفقدان السمع، لا بدّ من التشديد على أهمية الكشف المبكر و فحص السمع لحديثي الولادة.  فمن  الفوائد العديدة للتدخل المبكر عند الأطفال هو  وضع أساس اللغة، ممّا يسمح لهم بتطوير مهاراتهم ومساعدتهم على النجاح في المدرسة.

وتنقسم علامات ضعف السمع لدى الأطفال إلى قسمين بحسب المرحلة العمرية:

 الطفل الرضيع: عدم تفاعله مع الأصوات العالية أو أي صوت حتّى عند حمله، عدم بحثه عن مصدر الصوت، التوقّف عن المناغاة وتجربة الأصوات، أو رغم المناغاة عدم تطوير كلام قريب للفهم.
الطفل في سنّ المدرسة: عدم اتّباع الأوامر البسيطة أو عدم فهم الاتجاهات البسيطة، معاناته من الإحباط أو التعطّل في التواصل بسهولة، تأخّره في تطوير مهارات التواصل، اعتماده على قراءة الشفاه، أو شعوره بالتعب نتيجة التركيز المستمرّ لفهم الكلام.

الحل موجود!

من خلال الخضوع لفحص السمع سيتمكّن الطبيب من تشخيص نوع فقدان السمع، وسببه، وتقديم العلاج الذي غالباً ما يتمثّل بالسماعات الطبية أو الغرسات السمعية التي تساعد في تحسين سمعك لتبقى على تواصل مع محيطك وأحبّائك.

ومن حلول السمع المعتمدة عالمياً، لا بدّ من ذكر غرسات القوقعة الصناعية من كوكلير Cochlear التي تساعد في جعل الصوت أكثر وضوحاً وتُعزّز من قدرة المريض على فهم المحادثات على خلاف السماعات الطبية التي ترفع الصوت فقط، إذ تتجاوز غرسات القوقعة الصناعية الجزء التالف من الأذن وتُحفّز عصب السمع مباشرةً.

وأكّد الآن يزبك، المدير الإقليمي لشركة كوكلير الشرق الأوسط وأفريقيا، التزام الشركة بالاستمرار في مساعدة الأشخاص على التواصل مع محيطهم، مصرّحاً: "باعتبارنا الرائد العالمي في حلول السمع القابلة للغرس، نؤكّد التزامنا بمساعدة المزيد من الأشخاص من كل الفئات العمرية على السمع والتواصل. كما سنثابر على ابتكار وطرح حلول سمع قابلة للغرس تقدم نتائج سمع طوال الحياة".

هل ترغب في  معرفة المزيد من المعلومات حول ضعف السمع وحلول السمع القابلة للغرس والخطوات التالية التي عليك اتباعها؟ تواصل مع أحد أخصائي السمع من كوكلير على الرقم التالي  97148184400+  أو تفضل بالضغط على الرابط هنا.

قصة آيات هي واحدة من القصص العديدة للكثيرين الذين تبدّلت حياتهم بعد استخدام حلول سمع قابلة للغرس. وإليكم في الفيديو التالي قصة الطفلة بيسان التي ولدت بضعف في السمع واليوم بفضل مثابرتها ودعم الأهل المستمر لها تمكّنت من متابعة تعليمها وها هي اليوم تحقق أحلامها:

VIDEO TO BE EMBEDDED

2023-09-11