السبت 1/2/1442 هـ الموافق 19/09/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
"قبلة وداع فلسطينية" الصورة الأقوى عالميا

رام الله-الوسط اليوم

فازت صورة فوتوغرافية التقطها صحفي أميركي في غزة بجائزة "صورة العام" التي تنظمها مجلة "تايم" الأميركية المعروفة.

وتظهر الصورة شابا فلسطينيا تبدو عليه ملامح الحزن، وهو يقبل يد أحد أقاربه الذين عثر عليهم بين أنقاض منزلهم المدمر في الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة في نوفمبر الماضي.

وكان الجيش الإسرائيلي استهدف منزلا يعود لعائلة الدلو في 18 نوفمبر الماضي خلال حرب الأيام الثمانية التي شنتها إسرائيل على القطاع، قتل خلالها 12 شخصا من العائلة، بينهم 4 أطفال و4 سيدات، وإصابة أكثر من عشرين آخرين من نفس العائلة.

ويقول الصحفي الأميركي بيرنات أرمانجو، الذي التقط الصورة: "كانت اللحظات التي رافقت التقاط الصورة مؤثرة جدا. الرجل تدافع أمام مشرحة الموتى، فتعرف على أحد الجثث، فمسك بيده وقبلها وذرفت دمعة من عينه، وقال (مع السلامة)"، وفق ما نقلت صحيفة "الاتحاد" الإماراتية.

وأكد الصحفي الذي استطاع نقل بعض معاناة الفلسطينيين إلى العالم، أنه لم يكن يرغب في تغطية الصراعات، خاصة بعد أن صار أبا، لكن اليوم الذي قتل فيه 12 شخصا من عائلة واحدة كان يوما معقدا.

وقالت المجلة إن 10% من مجموع الصور التي التقطت في تاريخ البشرية تم التقاطها خلال هذا العام، وذلك بفضل تقنية الهواتف النقالة، كما ساعدت هذه الهواتف في نقل الصورة بسرعة، ما زاد من قيمتها عالميا، مشيرة إلى أن الصور العشرة التي اختارتها المجلة في 2012 كلها تحرك المشاعر ومؤثرة جدا.

2012-12-29