الثلاثاء 20/11/1445 هـ الموافق 28/05/2024 م الساعه (القدس) (غرينتش)
إصابات واعتقالات واشتباكات في اقتحامات بالضفة

شنت قوات الاحتلال مداهمات واقتحامات واسعة في الضفة الغربية، تخللها مواجهات واشتباكات مسلحة، واعتقال عدد من المواطنين وإصابة آخرين، في حين يواصل جيش الاحتلال بهذه الأثناء اقتحام بلدة  ميثلون جنوب جنين ومحاصرة منزل، واقتحام مدينة طوباس.  

وفي نابلس،  اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، فجر اليوم الاثنين، مخيم بلاطة شرق مدينة نابلس.

وافادت مصادر محلية، بأن قوة كبيرة من جيش الاحتلال معززة بعدد من الدوريات والآليات المصفحة والجرافات العسكرية اقتحمت مخيم بلاطة، وسط إطلاق كثيف للرصاص وسماع دوي انفجارات.

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال انتشرت بشكل مكثف في شارع السوق في المخيم، وفي حارات: الطيراوية، والبيزو شرايعه، وحسام خضر، أبو عرب، الى جانب حارة الحشاشين، حيث تم سماع اصوات اشتباك واصوات انفجارات واطلاق نار كثيف.

وأفاد رئيس مجلس قروي دوما، سليمان دوابشة، أن قوة إسرائيلية اقتحمت القرية وحاصرت منزل سامر محمد حسني، ونادوا بمكبرات الصوت على الشاب أحمد سامر وطالبوه بالخروج من المنزل، علما أنه لم يكن موجودا.

وأضاف أن جنود الاحتلال ألقوا قنبلة تجاه المنزل وحطموا الباب الرئيس وفتشوه قبل أن تصل تعزيزات من قوات الاحتلال أكثر من 15 جيبا عسكريا وأخضعوا سكانه للتحقيق.

واقتحمت قوات الاحتلال منزل ليث هاشم حسين دوابشة، واعتقلت أحمد سامر الذي كان يتواجد في منزل شقيته، بعد الاعتداء عليه بالضرب وإجباره على الخروج عاريا.

وفي الخليل، اقتحمت قوات الاحتلال، بلدة بيت أمر وسط اندلاع مواجهات.

وأفاد نادي الأسير باندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال التي اقتحمت العديد من أحياء البلدة، ونفذت عمليات دهم وتفتيش واسعة طالت منازل ومصالح تجارية وتفتيشها وتوقيف شبان والاعتداء عليهم، ما أدى الى اندلاع مواجهات مع مجموعات من الشبان أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز والقنابل الصوتية أسفرت عن إصابات بالاختناق.

واقتحمت قوات الاحتلال منزل خالد ابو ماريا، واعتدت بالضرب على أفراد العائلة، وألحقت أضرارا بمحتويات المنزل خلال عملية التفتيش.

واعتقلت قوات الاحتلال عبد الكريم العجلوني وإيهاب برقان، من جبل جوهر في الخليل. وفي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال المسن محمد رجب الأقرع بعد اقتحام منزله في المدينة، بينما. انسحاب قوة من جيش الاحتلال من مدينة طوباس بعد اعتقال الشاب محمد محمود سليمان فقها، وفي محافظة جنين، تصدت المقاومة لقوات الاحتلال التي اقتحمت بلدة سيلة الظهر.

وفي القدس المحتلة، أصيب شاب برصاص قوات الاحتلال، في مخيم شعفاط. واندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال عند حاجز مخيم شعفاط، ما أسفر عن اصابة شاب برصاص الاحتلال في القدم، ونقل الى أحد المراكز الطبية لتلقي العلاج.

وفي رام الله، أصيب 6 شبان بالرصاص الحي، جراء اعتداء قوات الاحتلال والمستوطنين على بلدة برقا، شرق رام الله.

وأفادت وزارة الصحة بإصابة خطيرة في الصدر، وأدخل لغرف العمليات، وبإصابتين بجروح متوسطة في الصدر، ومثلهما بجروح متوسطة في الأطراف السفلية، وبإصابة واحدة طفيفة في الأطراف العلوية.

وقال رئيس مجلس قروي برقا صايل كنعان إن المستوطنين هاجموا القرية من الجهتين الشمالية والغربية، وأحرقوا حظيرة أغنام تعود لعائلة نظام علي معطان، وحاولوا إحراق منزله، كما حاولوا اقتحام منزل في الجهة الشمالية، ومنازل أخرى في الجهة الغربية من القرية، وأطلقوا الرصاص الحي صوب الفلسطينيين.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص وقنابل الصوت، والغاز السام المسيل للدموع صوب الأهالي ومنعتهم من إخماد الحريق، كما منعت طواقم الدفاع المدني من الوصول إلى المكان، فيما هاجم مستوطنون المواطنين الذين تمكنوا من الوصول للحريق وحاصروهم.

2024-04-22