الخميس 6/12/1445 هـ الموافق 13/06/2024 م الساعه (القدس) (غرينتش)
تكوين الخباثة....عبدالناصر عليوي العبيدي
تكوين الخباثة
-------
وتــكوينٍ  بــهِ اجــتمعَ الــلُّوَاثَةْ
بــظاهرِهِ  الــتَّطَوُّرُ و الــحدَاثَةْ
-
و  بــاطــنِهِ بـــهِ سُــمٌ زُعَــافٌ
مَــلِــيءٌ بــالــنجاسةِ والــخَبَاثَةْ
-
رُؤوسٌ تَــدَّعِــي عِــلماً جــديداً
وحَــشوَتُها الــسَفالةُ و الــرَثَاثَةْ
-
تَشنُّ  على عُرى الإسلامِ حرباً
لِــتَــهْــدِمَهُ  وتُــبــقي لــلــنُّكاثَةْ
-
لــتَنْفَضَّ الــخلائِقُ عــنهُ يــوماً
وتـــزدادَ الــخُــنَاثَةُ والــدِيَــاثَةْ
-
مــحالٌ يــا مــزاميرَ الأعــادي
فــلنْ يــرضى بِكُمْ إلاّ الضَّغَاثَةْ
-
ولــنْ  يرضى بكُمْ قَومٌ غَيارى
بــفــطرَتِهمْ يُــحــبُّونَ الــدَّماثَةْ
-
لــقد  مَرَدُوا على الأخلاقِ حقاً
فلا  يُــغْوَوْنَ مِنْ تلكَ الغَثَاثَةْ
-
متى أعطى الرُّعاةُ دروسَ علمٍ
إلــى الــزُرَّاعِ في فَهْمِ الحِرَاثَةْ
-
خـــذوا  أذْيــالَكُمْ هــيّا ســريعاً
بــضاعتُكُمْ بــها دومــاً عُــلاثَةْ
-
بــضــاعتُكُمْ خَــبِرْنَاها طــويلاً
كــكِرْشٍ  مــا بــها إلاَّ الــفُرَاثَةْ
-
ســتبقى  أُمَّــةُ الإســلامِ حِصْناً
مــدى الأيــامِ يَــحرُسُها ثــلاثةْ
-
كــتابُ  مُــحمدٍ يهدي الحيارى
وســنَّــتُهُ  بــمــااشتَمَلتْ كَــثاثَةْ
-
وصــحبُ مُــحمدٍ للعلمِ صانوا
لِــيَــنْــقُلَهُ ثُــــقــاةٌ بــالــوراثــةْ
-
تآخى  الجِبْتُ والطَّاغُوتُ دوماً
مـــن  الــسفهاءِ تَــتْبَعُهمْ قَــثَاثةْ
-
وقــد عَــجِزوا جــميعاً ثم باتوا
مــن  الشيطانِ يرجونَ الإِغاثةْ
-
كــمَنْ يــأتي إلى مَرعى دَجاجٍ
ويبحثُ عن حبوبٍ في البُحاثةْ
---------
معاني المفردات
---------
اللُّوَاثَةُ :الجماعةُ من قبائلَ شتَّى
النُّكاثَةُ : ما انتكثَ من الشيء، نُكاثَةُ الحَبْل
ونُكاثةُ السِّواك: ما تناثر في الفم منه
البُحاثة : التراب الذي يُبْحث فيه عن الشيء
العُلاثَةُ : كل شيئين خُلِطا
العُلاثَةُ: الرجلُ يجمع من هاهنا وهاهنا
فُرَاثَةُ الكَرِشِ : بَقَايَا الطَّعَامِ فِيهَا
القَثَاثَةُ : الجماعَةُ من النَّاس
---------
عــبــدالناصر عــليوي الــعبيدي
2024-05-13