الخميس 6/12/1445 هـ الموافق 13/06/2024 م الساعه (القدس) (غرينتش)
"ليس لديه رقي".. رد قاس من سان جيرمان على تصريحات مبابي

لم تمر تصريحات المهاجم الفرنسي، كيليان مبابي، المنتقل حديثا إلى صفوف ريال مدريد في صفقة انتقال حر مرور الكرام لدى ناديه السابق باريس سان جيرمان. 

وخرج مبابي بتصريحات قال فيها إنه واجه عنفا من إدارة النادي الفرنسي، مشيرا إلى أنه لولا لويس إنريكي المدير الفني ولويس كامبوس المدير الرياضي، لما دخل إلى أرض الملعب طوال الموسم.

ونقلت صحيفة "ماركا" الإسبانية، عن مصادر داخل بي إس جي، ردها على النجم الفرنسي بأنه "ليس لديه أي رقي على الإطلاق"، مشيرة إلى أنها "تتفاجأ من التصديق البديهي لرواية كيليان".

وأضاف المصدر، في تصريحات لوكالة "فرانس برس": "ناصر الخليفي لم يمل أبدا أدنى قرار على الفريق، حتى أن المدرب إنريكي قال ذلك بنفسه، ولكن رغم كل شيء، يقول مبابي شيئا ويفترض الجميع أنه صحيح".

وختم: "في الوقت المناسب سيتم الكشف عن كل شيء، الحقيقة كاملة، في الوقت الحالي، سنحافظ على كرامتنا واحترافيتنا من أجل مصلحة سان جيرمان وباريس وفرنسا والمشجعين.

ودخل كليان مبابي في أزمة مع إدارة نادي باريس سان جيرمان، بعد أن رفض المهاجم تجديد عقده مع الفريق الباريسي لعام إضافي حتى 2025، لكي يتمكن من الرحيل في الميركاتو الصيفي الجاري بشكل مجاني.

وخطط مبابي للبقاء في "حديقة الأمراء" حتى نهاية عقده صيف 2024، لكي يحصل على مكافأة الولاء من باريس سان جيرمان، ومن ثم يستطيع الرحيل مجانا إلى ريال مدريد، مع الحصول هناك على مكافأة إضافية كبيرة مقابل التوقيع للفريق الإسباني. 

ولكن القطري ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جيرمان، أمهل حينها مهاجمه لتحديد موقفه النهائي قبل مطلع شهر أغسطس 2023، إما بتجديد العقد أو الرحيل خلال الميركاتو الصيفي الماضي، إلا أن المهاجم الفرنسي التزم الصمت حينها.

وبعد ذلك، قرر نادي باريس سان جيرمان استبعاد كليان مبابي من جولته الآسيوية في اليابان وكوريا الجنوبية استعدادا للموسم الجديد صيف عام 2023، كما هددته إدارة النادي بعدم إشراكه في أي مباراة في ذلك الموسم، بعد أن أخبر المهاجم مسؤوليه بقراره عدم تفعيل بند تمديد عقده مع الفريق الباريسي، والبقاء في صفوفه حتى يونيو عام 2025.

المصدر: "وسائل إعلام"

2024-06-06