الجمعة 12/1/1446 هـ الموافق 19/07/2024 م الساعه (القدس) (غرينتش)
263 يوما للحرب على غزة

واصلت الطائرات الإسرائيلية قصفها لمختلف مناطق قطاع غزة في اليوم ٢٦٣ من الحرب مخلفة أعداد كبيرة من الشهداء والجرحى٠
ووصل إلى مقرات وزارة الصحة خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية ٢٨ شهيدا و ٦٦ اصابة لترتفع حصيلة العدوان الاسرائيلي الى ٣٧٦٢٦ شهيدا و ٨٦٠٩٨ اصابة منذ السابع من اكتوبر الماضي.
وشنت طائرات الاحتلال سلسلة غارات عنيفة على مدينة غزة اليوم الرابع على التوالي مخلفة ١٧ شهيدا وعشرات الجرحى فيما بدأ انه تطبيق للمرحلة الثالثة من الحرب في المدينة.
واستشهد عشرة مواطنين نازحين جراء قصف الاحتلال مدرسة عبد الفتاح حمود التي تؤوي نازحين بحي الدرج وسط غزة .
ومن بين الشهداء ثمانية مواطنين من عائلة الجرو هم رجل وزوجته وابناءهم وجدة الأطفال.
كما استشهد خمسة مواطنين بينهم أطفال في الاستهداف الإسرائيلي لمدرسة "أسماء" التي تؤي نازحين بمنطقة الشاطئ غرب مدينة غزة.
وسبق ذلك استشهاد ثلاثة مواطنين من عناصر تأمين المساعدات بالمخيم ذاته.
وارتقت امرأتان شهيدتان وعدد من الإصابات في الاستهداف الإسرائيلي لمنزل عائلة "الزميلي" في حي الشجاعية شرقي مدينة غزة.
وشن طيران الاحتلال غارتين في محيط بلدة بيت لاهيا شمالي قطاع غزة.
جنوب القطاع
وفي خان يونس استشهد عشرة مواطنين فلسطينيين واصيب ٢٢ بجراح بقصف نفذه الاحتلال بمنطقة دوار بني سهيلا شرق المدينة .
ونقل الشهداء إلى المشفى الأوروبي الذي اكد وصول ثلاثة شهداء اخرين من مناطق متفرقة من جنوب القطاع.
وقصف طيران الاحتلال منزلاً قرب مفترق الـ17 شرق خانيونس.
وفي رفح يتواصل اجتياح المدينة مع تراجع للدبابات نحو محور فيلادلفيا وبقاء سيطرة من طائرات الكود كابتر على الأحياء الغربية من المدينة.
وجددت مدفعية الاحتلال قصف مناطق وسط مدينة رفح.
واستشهد الشاب سليمان زياد الدربي بعد قنصه من قبل قوات الاحتلال في منطقة تل السلطان غربي رفح.

وسط القطاع
وتمكنت طواقم الدفاع المدني من انتشال خمسة شهداء بنيهم ثلاثة أطفال وامرأة ونقل عدد من الإصابات في استهداف من طائرات الاحتلال الإسرائيلي لمنزل يعود لعائلة "النشوي" به نازحين في مخيم الغازي وسط قطاع غزة.
واستقبل مشفى شهداء الأقصى اربعة شهداء جراء قصف مدفعي على شمال وشرق مخيم البريج وسط القطاع.

2024-06-25