الجمعة 12/1/1446 هـ الموافق 19/07/2024 م الساعه (القدس) (غرينتش)
التباهي بالأغراب...عبدالناصر عليوي العبيدي
التباهي بالأغراب
-------
وُجُوهٌ مِنْ صَفِيقِ الْقَوْلِ شَاهَتْ
مَعَ الـسُّفَهَاءِ في فُحشٍ تَمَاهَتْ
-
وَبَــاتـتْ بَعْرَةً فِي إسْـتِ عِلْـجٍ
إِذَا مَــا يَضْرِطُ الْمَتْبُوعُ هَاهَتْ
-
تُــصَــفِّقُ لِــلْمَذَلَّةِ فِــي حِــمَاهَا
ذُيُــولٌ فِــي ظَــلَامِ الْغَيِّ تَاهَتْ
-
وَتَــفْخَرُ بِــالْعُلُوجِ بــكُلِّ خَطْبٍ
كَــعَــاهِرَةٍ بِــجَــارَتِهَا تَــبَاهَتْ
-
وَقَــدْ بَــلَغَتْ بِسَبْقِ الْعَهْرِ شَأوًا
لِكُلِّ وَضِيعَةٍ فِي الْخَلْقِ ضَاهَتْ
-
تَــمَادَتْ فِي الْجَرِيمَةِ دونَ لأيٍ
تُــحَضُّ عَلَى الرَّذِيلَةِ مَا تَنَاهَتْ
-
وَتَخْرُجُ مِنْ رَدِيءِ الْحَالِ تَبكي
كَبُومٍ فِي خَرَابِ الأَرْضِ نَاهَتْ
-
عــبدالناصر عــليوي العبيدي
2024-07-06