الأحد 23/2/1442 هـ الموافق 11/10/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الجنسية الروسية تجذب مشاهير فرنسا

عاصفة جدل بين باريس وموسكو أثارها نجوم فن فرنسيون، إذ هددت الممثلة بريجيت باردو بالالتحاق بركب حاملي الجنسية الروسية، ردا على قرار محكمة مدينة ليون بقتل فيلين أصيبا بمرض السل.

وكانت حديقة الحيوانات في مدينة ليون قررت قتل الفيلين لأسباب وقائية، الأمر الذي فجر غضب باردو المعروفة بوقوفها في صف حماة حقوق الحيوان في العالم.

وقالت: "قررت الخروج من بلد تحول إلى مقبرة للحيوانات، سأقدم طلبي إلى موسكو".

جاء ذلك بعد أن حصل الممثل الفرنسي جيرار ديبارديو على الجنسية الروسية، التي وافق الرئيس الروسي فلاديمير بوتن على منحه إياها.

يشار إلى أن الممثل قرر ترك البلاد بسبب ارتفاع نسبة الضرائب المفروضة على الأثرياء.

وكان الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وقع قرارا يلزم كل شخص يزيد دخله السنوي عن مليون يورو دفع 75 في المائة من دخله هذا لخزينة الدولة، وهو رقم يستحيل مقارنته بالحدود الروسية لضريبة الثروة التي تبلغ 13 في المائة فقط.

2013-01-05