دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الأربعاء 5/3/1440 هـ الموافق 14/11/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الجندي قاتل الشهيد محمد الكسبة أصبح قائد لواء في جيش الاحتلال
الجندي قاتل الشهيد محمد الكسبة أصبح قائد لواء في جيش الاحتلال

القدس المحتلة-الوسط اليوم:ذكرت صحيفة "هآرتس" أن الكولونيل يسرائيل شومر، الذي تم تصويره قبل ثلاثة أعوام، وهو يطلق النار على الفلسطيني محمد هاني الكسبة ويقتله، سيحظى بترقية ويعين قائدا للواء ناحال، حسب ما أعلنه الجيش، أمس. وفي اطار جولة التعيينات الجديدة، قرر رئيس الأركان غادي إيزنكوت تعيين العقيد يوفال غاز قائدا للواء المظليين والعقيد اسحق كوهين قائدا لجفعاتي.

وقد تم توثيق شومر، القائد السابق لواء بنيامين، قبل ثلاث سنوات وهو يطلق النار على فلسطيني رشق الحجارة عليه وفر هارباً. وتم فتح تحقيق ضد شومر حيث تبين أن أحد الفلسطينيين ألقي بصخرة على سيارة الجيب التي تواجد فيها شومر وحطم نافذة السيارة. فنزل شومر من سيارة الجيب وأطلق النار على الفلسطيني.

وادعى التحقيق أن شومر أطلق النار على ساقي الفلسطيني، لكنه بما أنه اطلق النار خلال تحركه، فقد كان إطلاق النار غير دقيق وأصاب الجزء العلوي من جسد الفلسطيني محمد هاني الكسبة، البالغ من العمر (17 عامًا). ووفقا للباحث في منظمة بتسيلم، إياد حداد، الذي صور جسد الكسبة بعد قتله، فإن الصور تبين إصابته بثلاث رصاصات: اثنتان في ظهره، وواحدة في وجهه.

وقبل عامين تقريباً، قرر المدعي العسكري، العميد شارون أفيك، إغلاق الملف ضد شومر دون اتخاذ إجراءات جنائية. واعتبر النائب العام العسكري أن إطلاق النار من قبل شومر كان مبررا في إطار إجراء اعتقال مشبوه.