دار الوسط اليوم للاعلام و النشر
الجمعة 3/1/1440 هـ الموافق 14/09/2018 م الساعه (القدس) (غرينتش)
تعويض بـ55 مليون دولار لصحافية أمريكية بعد تصويرها عارية

واشنطن / وكالات / حكم قاض أمريكي بتعويض قدره 55 مليون دولار لمذيعة تلفزيونية، إثر تصويرها خلسة عارية داخل فندق ونشر الشريط عبر الإنترنت، على ما ذكرت وسائل إعلام أمريكية.

وكانت إرين أندروز، وهي صحافية في محطة "فوكس سبورتس" تطالب بـ75 مليون دولار في شكوى رفعتها ضد مايكل باريت ومعه صاحب ومشغل فندق "ماريوت" في مدينة ناشفيل (غربا)، حيث تم تسجيل الفيديو البالغة مدته حوالي خمس دقائق سنة 2008.

وفي شهادتها، روت إرين أندروز التي كانت تعمل عند حصول الحادثة في محطة "إي أس بي أن" الرياضية أنها تعرضت لصدمة كبيرة بسبب الحادثة، موضحة أنها باتت تتحقق بدقة من الفنادق التي تنزل فيها تفاديا لتعرضها لمشكلة مماثلة.

وكان المتهم مايكل باريت، قد أقر بذنبه وحكم عليه بالسجن. وكتبت الصحافية في تغريدة عبر "تويتر": "الدعم الذي تلقيته من سكان ناشفيل كان مذهلا. أود أيضا شكر عائلتي وأصدقائي ومستشاريّ". وأضافت: "تشرفت بدعم الضحايا حول العالم".

واعتبر محامو إرين اندروز، أن القائمين على الفندق أخطأوا في إعلام مايكل باريت برقم غرفة موكلتهم، وكان يتعين عليهم منعه من النزول في الغرفة المجاورة.

2016-03-09