الثلاثاء 26/9/1441 هـ الموافق 19/05/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
كيف تحافظ على زوجتك أيها الرجل.... نهاي (داموني) ابراهيم بيم

كلمة موجهه للازواج الذين لا يقدرون نعمة وجود المراة في حياتهم. الرجال الذين اساؤوا التصرف مع زوجاتهم المخلصات اللواتي يخدمن باخلاص ومحبة طيلة النهار من اجل راحة ازواجهن. فالاستهتار بحقوق الزوجة وتقديرها، لهو الغباء بحد ذاته. فعدم تقدير الزوجة سببه الجهل والغباء.

ايها الرجال قدروا نصفكم الاخر، الذي شارككم الحياة. فان تملك جوهرة ثمينه لا تتنازل عنها وقدّرها، فلا يعرف قيمة الجوهرة الا جواهرجي خبير، وليس الانسان الجاهل.

الرجل الذي بتزوج من امرأة محترمه تصون شرفه، وتخدمه بعينيها وتضعه تاجا على راسها ولم يعطها حقها بالاحترام واتكل على انها اصبحت ملكه يرضيها متى شاء فيهملها كونها بين يديه تطيعه بما شاء.. سياتي اليوم الذي فيه تملّه وتتغيّر مشاعرها نحوه فهو لا يعلم ماذا يخبئ له الزمن المتقلّب، مع الايام تتغيّر المشاعر وتختلف الاحاسيس. فتلك التي تحبك اليوم وتقسو عليها سيأتي اليوم الذي تكرهك فيه وترفضك وربما تفارقك الى اخر العمر. فان تهملها وتستهتر بها وتهين كرامتها ستصبح مع الوقت من اكبر الاعداء. لهذا حافظ على مشاعرها وقدّر خدماتها واكرمها. يقولون لوليّه وصية الخيّر.

لا تكن من ابناء السوء. ولا تقلل من قيمتها امام الناس، فقيمتها هي قيمتك. واحترامها من احترامك. لا تعط فرصة للحاقدين الكارهين ان يشمتوا ويهزؤوا منها. المثل يقول اللي بقول لمرته يا عورة الناس بتلعب فيها الكورة. الحماقة ان تملك بيديك كنزا ولا تحافظ عليه.  لهذا تراجع عن ضلالك وغرورك قبل ان تخسر محبتها وتتحوّل حياتك الى جحيم لا يطاق.  وقد تجد نفسك منبوذا وحيدا لا تجد من يعطف عليك. فتكون قد خسرت النعمة الموجودة ببن يديك. واعلم ان الغرور اخ توأم للحماقة. حافظ على زوجتك ايها الرجل واكرمها كي تحافظ على محبتها لك، جددها بانسانيتك واروها كورده بحنانك ولطفك. فهي اولا وآخرا ام اولادك.. حافظ على بيتك ولا تحسب ان الدنيا ملكك وحدك. تمتعا بها معا. اسخ عليها بمالك وكن شهما معها. دافع عنها وكن لها الحماية والدرع الواقي حافظ على علاقتكما لتدوم وتكون لكم حياة جميلة سعيدة. المراة كائن لطيف رهف الاحساس تخضع لامرك بالكلمه اللطيفة. قالوا ان الكلمة الحلوة بتطلّع الحيه من وكرها. حافظ على اولادك قبل ان يتهدّم البيت وتتشرد العائلة. لئلا تدفع الثمن غاليا. وتندم حين لا ينفع الندم.

2020-05-13