الخميس 29/10/1442 هـ الموافق 10/06/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
وزير موريتانيّ: ‘يصح بيع السيئات أما الحسنات لا‘ !

قال الفقيه الموريتاني البارز والوزير السابق للشؤون الاسلامية ‘أحمد ولد النيني‘، إنّ  “السيئات يصح بيعها لكن الحسنات لا تباع لأنه ليس معروفاً ما هو مقبول منها وما هو غير مقبول”، ما اثار ضجةً في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح ولد النيني أن صيغة بيع الذنوب، تتعلق بشخصين: “أحدهما مُقِرٌّ بذنبه وآخر في حاجة إلى المال وغافل، فيقول الأول: إن تحملت عني ذنوبي الماضية أعطيك مبلغ كذا، فإذا قبل وسلم المبلغ يكون البيع ماضيا”.

واشار ولد النيني إن القرطبي وهو أحد شراح القرآن من بين من أقرّ هذه الإمكان حيث أشار إليها في تفسيره للآية: “أفرأيت الذي تولى وأعطى قليلا وأكدى”.

وأثار هذا الحديث جدلا واسعا على مواقع التواصل بين منتقد للفتوى معتبرا أنها غريبة، وآخر يرى أن ولد النيني فقيه وأدرى بما يقول.

2016-01-16