الجمعة 29/9/1441 هـ الموافق 22/05/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
كارمن شماس تكشف عن توقعاتها لمواليد الأبراج لعام 2016

لا تزال الكثير من الشعوب تعيش فترات من الظلمة والكوابيس ولا تزال موجات الهجرة تغزو العالم من مختلف بقاع الأرض ولاسيّما من الشرق الأوسط. يتحدّث الفلك هذه السنة عن استمرار العنف والتغيير الديموغرافي ولا تزال مواقع النجوم تشير إلى أوقات عصيبة على الأرض وسوف تصيب المناطق الأضعف والأكثر هشاشة كإفريقيا والشرق الأوسط. إنّ الفلك هو عبارة عن صورة للزمن والتي تكشف عن احتمالات عدّة باستطاعة الإنسان أن يتخطّاها بسلام في معظم الأحيان.

كانت سنة 2015 سنة حروب عشوائية حسب مواقع النجوم ولا تزال هذه الأخيرة ترخي بثقلها على الأرض خلال عام 2016 ومشيرة إلى أنفاق من الزمن تارة مظلمة وتارة أخرى مشرقة تعزّز موقع الإنسان والبشرية والعلم والتطوّر. الحروب مستمرّة والتشتّت لا يزال عنوانا رئيسيا وبالرغم من انحسار موجات زمنيّة فاحشة عمّت الأرض في السنوات القليلة الماضية، ستظهر موجات أخرى ليست بأقل فحاشة من سابقاتها. ليست الكواكب سوى مؤشّر لنوعية الزمن وعلى الإنسان أن يتحصّن قبل هبوب العواصف. ستكون سنة تفكّك لأنظمة ودول وأمم كما تشير الكواكب إلى صراعات عرقية ومذهبية وسيعلو صوت التمّرد الذي يدعو للانفصال واسترداد الهويّة.

الحمل.. إنجازات وارتباطات

عزيزي الحمل، ماذا يحمل لك العام 2016، لنقم بجولة استطلاعية إلى فلكك لهذا العام ولتكن محطتنا الأولى عند حركة دوران الكواكب لمراقبة تأثيراتها ومتابعة مجريات حياتك العاطفية والمهنية.

عاطفيًا/ عائليًا

أنت على موعد مع سلسلة أحداث إيجابية على صعيد العلاقات الرومانسية والأسرية. لن يتعب كوكب الحب، الزهرة، من الدوران حول المسار الشمسي لبيوتك، ولن يسجّل تراجعا في حركة دورانه . سوف تشعر بالذبذبات الإيجابية التي يرسلها كوكب الزهرة في كل ما تفعله حتى في الامور التي لا علاقة بها بالحب. ستلمس داخلك كلّ الوئام والسلام الكافيين لمدّك بالقوة وجعلك مصدر حب واهتمام للآخرين. ستمتلئ الأجواء بهذه الذبذبات الإيجابية المتبادلة، وسينعكس الأمر إيجابيا على صعيد الإزدهار العائلي وتألّق الحياة الرومانسية. إذا كنت في التزام جاد، سوف تحبّ الأجواء الدافئة التي تتركها تلك المشاعر العميقة. وسوف تستمتع بالإستقرار مع شريك حياتك، على مدار العام. هذا هو العام المثالي لاتّخاذ القرارات والإرتباطات.  سيزيد المشتري، كوكب الحظّ، من فرص نجاح الإرتباطات  بمجرد أن يصل إلى الميزان في التاسع من أيلول/سبتمبر. إذا كنت غير مرتبط، فاستعدّ لوصول الاخبارالسعيدة. تعلن لك هذه السنة عن مشروع خطوبة أو زواج. تحضّر جيدا لانّك سترتبط عاطفيا.  سيحجز لك فينوس فور دخوله إلى برجك، موعدا مع الخطوات الجدية  في شهر نيسان /أبريل. ولشهر أيلول/سبتمبر دوره في تاجيج لهيب العلاقات.

مهنيًا

في ظلّ وجود بلوتو طوال السنوات الماضية، في بيتك العاشر الذي يمثل العمل، ستكون بحاجة إلى الاهتمام والتدقيق بحياتك المهنية. إلا أنّك لمحظوظ لاستضافة المشتري في البيتين السادس والسابع اللذين يمثّلان العمل. إنّها سنة المكافئات، فقد تحتلّ أعلى المراكز في عملك. وقد تقوم بتغيير نوع عملك أو مشروعك المهني. ستحصل على الترقية التي لطالما حلمت بها أو ستوقّع على صفقة مهمّة. سيظلّل المشتري وبلوتو في زاوية ثلاثيّة في الفترة الواقعة بين السادس عشر من آذار/مارس والسادس والعشرين من حزيران/  يونيو،  وستظلّ تلاحظ  تغييرا إيجابيا في عملك في الأيام القريبة من الفترة المذكورة. أما إذا أردت الغوص في التفاصيل، ما عليك سوى مراجعة تأثير الشهري للكواكب. كن مستعدا فإنت ستحصد الجوائز في نيسان/ أبريل،آب/أغسطس وأيلول/سبتمبر.

الثور.. أفراح وتطوّر

كانت السنة الماضية سنة نجاح واستقرار بعد أن ابتعد عنك كوكب زحل وأفسح في المجال لكي تستعيد موقعك والثقة بنفسك. ها أنت الآن على موعد مع الكثير من الحظوظ والفرص لتتخطّى العقبات القليلة الباقية ولكي تتقدّم محرزا النجاحات التي ستفرح قلبك وتجعلك أكثر فخرا واعتزازا بذاتك.

ماذا تقول الكواكب عنك هذا العام؟ نظرة إلى سمائك تقول ستكون سنة ناشطة وبنّاءة تساعدك على تحقيق أحلامك وتؤمّن لك الكثير من الاستقرار. سيدور محور العام حول قدراتك الابداعية وكذلك حول الامور العاطفية. كما سوف يجلب العام العديد من النجاحات والانفراجات والظروف الفعّالة لتجد نفسك تحتفل بأكثر من إنجاز أو حدث رائع. إنها سنة تطور بالتأكيد ولا يجوز مراوحة المكان. حان الوقت لتخرج من عزلتك أو مكانك ولتنتقل إلى مكان أفضل.

ماذا عن تأثير الكواكب كل على حدة؟

عاطفيًا/ عائليُّا

إنّ وجود كوكب المشتري في البيت الخامس في بيانك الفلكي حتى تاريخ 9 سبتمبر سوف يحمل الطمأنينة والاستقرار إلى الكثير من مواليد برجك. قد ترتبط وتتزوج أو تهاجر أو تسافر بحثا عن مستقبل أفضل. ستكون مطمئنّا إلى غدك وقد يسهل عليك فرصة الحصول على قرض لشراء منزل. قد تفرح لزواج أو خطوبة أو لولادة فرد جديد في العائلة. أو ربّما لتسوية خلاف أو مسألة إرث. إنها سنة ارتياح وطمأنينة واستقرارلمن يبحث عن الاستقرار. ستكون الفترة المذكورة فرصة للتعارف والارتباط . إنها سنة مهمة جدا وإيجابية على الصعيد العاطفي لجميع مواليد برجك وبشكل خاص إذا كنت من مواليد 5 إلى 8 أيار (مايو).

مهنيًّا

إنّ وجود كوكب المشتري في برج الميزان ابتداء من تاريخ 9 أيلول (سبتمبر) قد يقدم لك فرصة لمركز أفضل أو لترقية أو تغيير مسار. سوف تفرح لانفراج أزمة أو لتسوية خلاف. باستطاعتك أن تبدأ بالعمل على التغيير أو على الخطوة الجديدة منذ مطلع السنة. هناك أكثر من محطة بنّاءة كشهر شباط (فبراير) وأيار(مايو) في النصف الأول من السنة وتشرين الأول (أكتوبر) وتشرين الثاني (نوفمبر) لاحقا  لكنّ هذا لا يعني أن الأشهر الأخرى ستكون فارغة بل على العكس تماما فهي ستحمل الكثير من الوعود والتحضيرات الأولية لتسهيل الانتقال والتغيير. أضف إلى ذلك حظوظا إضافية من كوكب بلوتو الذي سيزيدك عزما ونجاحا لاسيّما إذا كنت من مواليد 5 إلى 8 أيار (مايو). كن جاهزا ولا تراوح مكانك. حان الوقت لإدخال بعض التغيير الإيجابي على روتينك المهني. لا تخف من الطموح والرغبة في التقدّم.

الجوزاء.. إستقرار ومطبّات

كانت السنة الماضية سنة “حذر وترقّب” نظرا لمعاكسات كوكب زحل من برج القوس. طالت تأثيرات زحل البعض من مواليد برجك وها هوزحل يتقدّم بقوة وسرعة في برجك لتطال تأثيراته أكبر عدد ممكن من المواليد. في المقابل، لن يكون زحل هو اللاعب الوحيد في ملعبك. لحسن الحظ هناك كوكب المشتري الذي سيسهّل الكثير من عملك ويكافئ جهودك.

لكن في البداية وقبل الانطلاق في شرح موقع كل كوكب على حدة، يجب إلقاء نظرة

ستكون سنة ناشطة وبنّاءة تساعدك على تحقيق أحلامك وتؤمّن لك الكثير من الاستقرار. سيدور محور العام حول قدراتك الابداعية وكذلك حول الامور العاطفية. كما سوف يجلب العام العديد من النجاحات والانفراجات والظروف الفعّالة لتجد نفسك تحتفل بأكثر من إنجاز أو حدث رائع. إنها سنة تطور بالتأكيد ولا يجوز مراوحة المكان. حان الوقت لتخرج من عزلتك أو مكانك ولتنتقل إلى مكان أفضل.

ماذا الآن عن تأثير الكواكب كل على حدة؟

عاطفيًا/عائليًا

إنها سنة متقلبة تتناقض خلالها التأثيرات الفلكية لتكون تارة سلبية وتارة أخرى إيجابية. لن تتقدّم العلاقات السطحية أو المتأرجحة بل قد تصل إلى طريق مسدود وتكون نهايتها الطلاق أو الانفصال. هناك لحسن الحظ تأثيرات إيجابية تعطي الأمل بإمكانية إنقاذ علاقة مهمة لكنّ الأمر يتطلّب جهدًا إضافيا وتفان كامل. لن تنفع العواطف المزيّفة بل ستنفضح لتكشف الأخطاء وكل نقاط الضعف. أما العلاقة الحقيقية فهي ستصمد في وجه المعاكسات وإن كانت هذه الأخيرة صعبة. ستجلب السنة زواجا أوارتباطا أو تطوّرا عائليا. قد تنتقل إلى منزل أو بلد جديد. قد تستقبل حبا جديدا في حياتك. حاذر من تأثيرات زحل والكسوف لاسيّما إذا كنت من مواليد 30 أيار (مايو) وحتى 6 حزيران (يونيو).

مهنيًا

إنّ وجود كوكب زحل في معاكسة من برج القوس يجلب ضغوطا ومسؤوليات. قد يلقي أمامك واجبات ليست في الأصل من اختصاصك كما قد تجد نفسك مرهقا وقلقا بسبب نوعيّة الواجبات المختلفة. يمتحنك زحل ولن يغمض له جفن قبل أن يضعك في تجارب متنوعّة لامتحان ولائك ومؤهلاتك وجدارتك. حاذر من التشكّي والتذمّر كي لا تجد نفسك بلا وظيفة. يسبّب زحل خلافا مع الزملاء والمسؤولين وقد يضعك في مواقف محرجة ومربكة مرّات عديدة. لا تخالف القوانين. من ناحية أخرى، قد ينجح المشتري في حماية موقعك لكن لا يجب الاتكال على الحظ فقط بل يجب المثابرة والاجتهاد باسمرار. قد يكافئك العام بترقية أو دعم ما. لا تتردد بتقديم بعض التنازلات ولا تتشبث بمواقفك حين تواجه رفضا بل كن مرنا ودبلوماسيا. إنّ أيار(مايو) وآب(أغسطس) وأيلول (سبتمبر) وكانون الأول (ديسمبر) من أصعب الأشهر.

السرطان.. انتشار وموطئ قدم جديد

كانت السنة الماضية سنة أفراح وازدهار وقدّمت لك على الأرجح العديد من الفرص الجيدة لإحراز تقدّم ملموس. كانت تأثيرات كوكب المشتري مهمة جدا ومن أبرز العوامل التي أدخلت تغييرا إيجابيّا على حياتك. لحسن الحظ لا يزال المشتري في موقع فلكي إيجابي بالنسبة إلى برجك ولا يزال ينقل إليك الأخبار السارة بالإضافة إلى كواكب أخرى. هنالك استقرار إذا هذا بالفعل ما تبحث عنه. بانتظارك نجاح وازدهار وانتشار أوسع إذا كانت هذه أمنيتك. ستظهر بالتأكيد بعض المطبّات والمعاكسات لكن يجب عليك التحلّي بالثقة بالنفس والصبر والمثابرة. فكيف ستكون السنة بشكل عام؟

عاطفيا/ عائليا

إنّ وجود كوكب المشتري في البيت الثالث والرابع في بيانك الفلكي سوف يحمل الطمأنينة والاستقرار إلى الكثير من مواليد برج السرطان. لن تخيب آمالك ولن تذهب جهودك سدى. ستكون سنة مفاجآت ومشاريع جميلة تحقق من خلالها حلما. قد تشتري منزلا أو تنتقل إلى مكان سكن جديد أو ربّما تنتقل لتعيش في بلد آخر. قد يصبح لديك موطئ قدم في بلد ثان أو تفرح لزواج أو خطوبة أو لولادة فرد جديد في العائلة. سوف يجلب كوكب الزهرة فينوس أجمل الحظوظ في شباط (فبراير) و حزيران (يونيو)  وتموز (يوليو)  وأيلول (سبتمبر)  وتشرين الثاني (نوفمبر). من ناحية أخرى، قد يسبّب بلوتو بعض المشاكل والصعاب إذا كنت من مواليد 7 إلى 10 تمّوز (يوليو). قد تكثر الخلافات والتي قد تصل إلى نهاية صعبة أو غير سعيدة. من الضروري معالجة الخلافات وتقديم التنازلات قبل فوات الأوان.

مهنيًّا

إنّ وجود كوكب زحل في برج القوس يجلب ضغوطا ومسؤوليات كبيرة. قد يلقي أمامك واجبات معقّدة وقد تجد نفسك غير قادر على تأجيلها أو إهمالها. سوف تتذمر من كثرة المهمات والتنقلات وورشات العمل بل قد تنزعج حتّى من عملك الروتيني الذي لطالما كنت سعيدا به. إن كوكب زحل يختبر طاقتك على تحمّل المسؤولية فلا تستخف بأي واجب أو مطلب من خارج جدول أعمالك. حاذر من التشكّي والتذمّر كي لا تجد نفسك بلا وظيفة لاسيّما إذا كنت تقع تحت تأثيرات بلوتو. لا تعتمد على حظوظ المشتري إذ لا شيء يستطيع أن يقف في وجه زحل الجبّار. من ناحية أخرى، قد ينجح المشتري في إنجاح فرصة جديدة أو الوصول إلى ترقية أو حتى تغيير مسار عملك. كن رصينا وثابر من دون إظهار ملل أو استياء.

الأسد.. مكاسب و انتشار

بانتظارك مفاجآت جميلة هذه السنة وبطبيعة الحال ستتلقَى الكثير من الدروس المهمة. يسلَط الضوء على العائلة والحب  كما قد تحدث تغييرات كبيرة  على الصعيد الدراسي ولكنَك ستكون على استعداد تام لتقبُل التعديلات. سيلعب كوكب المشتري وزحل دورًا كبيراً في حياتك هذه السنة ويتوجَب عليك إعادة تقييم الهياكل القديمة وغير المجدية لتحديثها. قد تنتقل إلى مدرسة أو مكتب جديد ويستمر تسليط الضوء على صحتك لذلك عليك أن تكون حذرًا. قد تكسب أرباحًا وفوائدًا ومالًا ومزايا تحسد عليهاليصبح طريق النجاح النجاح أسهل بكثير من الأعوام السابقة. إن كوكب أورانوس سيساعدك على استكشاف مناطق جديدةً. كما أنّ المثلّث الفلكي بين زحل وأورانوس سيجلب لك حظًا كبيرًا لاسيّما إذا كنت قد ولدت بين تاريخ 2 و 18 آب/أغسطس.

عاطفيًا/عائليَا

تتأثر العلاقات الشخصية بوجود كوكب زحل في منزلة الحب. قد تتذمَر من برودة الشريك أو غيابه/غيابها لأي سبب من الأسباب. قد تشعر بالتعب والوحدة، حتى في وجود أحبائك هذه السنة. فإنت على الأرجح تتأثر كثيرًا بوجود الكواكب ممَا يشعرك والوحدة. يلقن زحل بعض الدروس خلال عبوره وهذا السنة سيعلمك دروسًا عن الحب والولاء والشراكة والأبوة. ومع ذلك، إن حياتك العاطفية لن تكون فاشلة فقد تجدد علاقتك مع الشريك وتشعل نار الحب من جديد وستقدر وجوده في حياتك. ستقيّم العلاقة بموضوعية وتتخذ القرارات وفقا لذلك. قد يرتبط البعض منكم أو يتزوج أو يرزق بأطفال. أما البعض الآخر قد ينفصل عن شريك حياته إذا لم تكن العلاقة مبنيّة على أسس سليمة.

مهنيًا

إن وجود بلوتو في منزلة العمل، طوال العام سيشعرك بضغط كبير من المهام اليومية. قد تتذمَر من المهام الصعبة أو تطلب نقلك من أجل تحسين وضعك. إنَها سنة صعبة  تتطلب منك الحفاظ على مستوى عالٍ جدًا من الإحتراف في العمل. من المتوقَع  جدا أن تزداد كمية المهام المطلوبة منك  وبالمقابل ستجد صعوبة في التعامل مع المسؤولين في العمل. قد يستقيل البعض من وظائفهم وقد يجد البعض صعوبة في التعامل مع الآخرين بسبب سلبيتهم . إن وجود كوكب بلوتو لربما سبب مشاكل من هذا النوع  منذ عام 2008. ومن التأثيرات السلبية لوجود بلوتو في برج الجدي عدم الاستقرار. ينصحك الفلك بالاهتمام الكبير من أجل حماية الاستقرار المهني والتقدم. من ناحية أخرى، قد تجد فرصًا مهمة للتقدم إذا كنت قد قمت بالتخطيط لمستقبل أفضل. وبمجرد إبراز إنجازاتك ستحصل على تقدير كبير. لا شيء يمكن أن يزعزع استقرار جهودك الجبارة مع عبور بلوتو. ستقوم بانجازات كبيرة وبارزة خصوصًا إذا كنت قد ولدت بين تاريخ 8 و 15 آب/أغسطس.

العذراء.. إزدهار وأرباح

من أجل تقييم الاتجاه العام للسنة الجديدة، سوف نلقي نظرة على الكواكب المسيطرة

هناك تأثيرات الكواكب التي تعمل على مدار السنة والتي يمكن أن تجلب الأحداث غير المتوقعة. من السهل تحقيق النجاح ولكن سوف تحتاج إلى جهود جادة للحفاظ على مستوى عال. سوف تجرؤ على إدخال تغييركبير واتخاذ خطوات مبتكرة فلا تخف من التخلي عن العادات القديمة. بل على العكس من ذلك، أنت على أتم الاستعداد لخوض التجارب الجديدة ولذلك عليك أن تعي ضرورة بدء صفحة جديدة، بغض النظر عن عمرك. إن نمو الشخصية هو الموضوع الرئيسي لهذا العام. أما بالنسبة إلى المسائل والقضايا الأخرى والتي يسيطر عليها القلق فهي تتعلق بالأسرة وبقضايا الوالدين واستقرارك العائلي. بانتظارك مسؤوليات تجاه المجتمع وستتلقى دروسا بالاهتمام والتفاهم. قد تتأذى من أقرب الناس إلى قلبك وهذا الامر سيعلمك اهمية التعاطف والولاء.

لكن دعونا نبدأ بتفصيل كل كوكب من الكواكب الكبيرة المسيطرة على سمائك.

عاطفيًا/عائليًا

هناك دروس مهمة تتعلمها هذ االعام. فتحت تأثير كوكب المشتري ونبتون ومحورالقمر ستحتاج إلى الاستيقاظ وتحمل مسؤولية أفعالك.لن تصمدالعلاقات غير المستقرة أمام اختبارات الزمن القاسي هذا. وبالرغم من كل شيء سوف تعطى لك الفرصة لتتزوج أو لتفرحبالأطفال أو لإعادة التمركز إذا كان هذا هو ما تريد. إن الحفاظ على علاقة سعيدة يحتاج إلى جهود جادة و هذا العام سيتم اختبار جهودك أيها العذراء. فالبعض منكم سيتزوج والبعض الآخر سيحتفل بولادة طفل جديد أو يدخل في علاقة عاطفية جديدة. كما ستتمكن من حل بعض النزاعات الشخصية بسهولة. كل شيء يعتمد عليك من أجل الحفاظ على علاقة صحية ومزدهرة.

مهنيًا

إنّه عام مهم جدا لأنه يمكنّك من الحصول على الوظيفة التيتحلم بها. لا شيء مستحيل لتحقيق ذلك وكل ما عليك القيام به هو رصد الفرص المهمة والتحرّك اتجاهها  وحين تحصل عليها يتوجّب عليك العمل بجديّة للمحافظة عليها. ستكون هناك تحديات عديدة لكنّك ستكون قادرًا على التغلب عليها. قد يحصل بعض مواليد برج  العذراء على ترقية ما أو فرصة لتعزيز أوضاعهم وعقودهم وحل مشاكلهم القانونية في حال وجودها. كما قد تتمكن يا عزيزي من توسيع أعمالك التجارية الخاصة بك والاحتفال بنجاح كبير.لكنّك تحتاج إلى تقييم وضعك قبل التزامك بمشروع كبيرإذا كنت تحت تقع تحت تأثير كوكب نبتون. إنها بالتأكيد سنة الازدهار والإنجاز والنجوميّة. إنها سنة مناسبة لتوسيع دائرة عملك وللتحليق عاليا.

الميزان.. حظوظ وانفراجات كبيرة

بإستطاعتك أن تعاين تطلّعات السنّة عبر النظر إلى مواقع الكواكب الأساسيّة في سمائك وبالفعل سوف تلاحظ أنّ هذه السنة مميّزة وأنّها من أكثر السنوات نجاحًا وإزدهارًا. من المعلوم أنّك تحظى بفرصةٍ تغيّر مجرى حياتك كلّ إثني عشرة عامًا وقد حان الوقت هذه السنة لتستفيد من موجات الحظ والسعادة. إذًا، سوف تلمس تغييرات جذريّة خلال هذه السنة لكن إطمئن، فكلّ هذه التغييرات إيجابيّة للغاية. سوف تتخلّص من كلّ ما هو قديمٌ في حياتك وسوف تسعى إلى تحقيق أكثر من حلم. إضافةً إلى ذلك، لن تغيب مسائل الشراكات والعائلة وسبل تعزيز موقعك عن نظرك طيلة هذه السنة وسوف تحظى بلحظات عنوانها الشهرة والنجوميّة من جهة ولحظات أخرى عنوانها المواجهات والألم من جهةٍ ثانية. لذا، إنّها حتمًا سنة متقلّبة وعليك العمل بجهدٍ لأنّك لن تحصل على مبتغاك على طبقٍ من فضة. في حين سوف تستقلّ وتصبح أكثر حكمةً ومنطقًا، سوف تقدّر أهميّة المفاوضات والإنفتاح خلال المناقشات وضرورة الإستماع إلى آراء مختلفة. من ناحيةٍ أخرى، سوف يتمّ إختبار علاقاتك بالأشقّاء والزملاء والأقرباء كما ستواجه تحدّيات عديدة خلال الدرس وبالتالي عليك أن تعي مسؤوليّاتك كلّها.

عاطفيًا /عائليًّا

من دون شك، سوف تكثر التأثيرات الفلكيّة المتناقضة هذه السنة. سوف يسبّب لك كوكب أورانوس المتاعب والنزاعات من جهة وسوف يساعدك كوكب المشتري على إيجاد الإستقرار وفرص التقدّم والنجاح من جهةٍ أخرى. لكن إنتبه، فأنت مسؤول كليًّا عن حماية العلاقات الأساسيّة في حياتك من المشاكل خاصّةً إذا كنتَ تقع تحت تأثير كوكب أورانوس المباشر. إضافةً إلى ذلك، قد يحاول الشريك أو أحد أفراد عائلتك البوح بأمرٍ مهمّ، فاصغِ لحاجاتهم واكتشف مخاوفهم وحلّ المشاكل القائمة بينكم قبل فوات الأوان. أمّا إذا كنتَ غير مرتبط، فقد تلاحظ مدى صعوبة الإستقرار في علاقةٍ لأنّك كلمّا تلتقي بشخصٍ تقع المشاكل ويتبعها الإنفصال. لذا، كن صبورًا وصدّ تأثيرات كوكب أورانوس عبر إبراز إستعدادك للإنفتاح والتنازل. من جهةٍ أخرى، مع تواجد كوكب بلوتو في بيت العلاقات الشخصيّة، من المحبّذ أن تحمي حياتك الخاصّة من التغييرات الجذريّة لأنّ كوكب بلوتو قد يدفعك نحو تغيير مكان سكنك أو طلب الطلاق أو إفتعال مشاكل مع أحد أفراد الأسرة.

أمّا مع حلول تاريخ 9 أيلول/سبتمبر، فسوف يباشر كوكب المشتري ببثّ تأثيراته الإيجابيّة وبإحداث ظروفٍ جيّدة. فمن المتوقّع أن تتزوّج أو أن تحتفل بولادة طفلٍ جديد أو أن تنتقل للعيش في مكانٍ أفضل أو أن تحلّ مشاكل معقّدة للغاية. بالفعل، سوف تفتح صفحةً جديدة من كتاب حياتك مع حلول هذه الفترة من السنة.

مهنيًّا

مع تواجد كوكب نبتون في بيت العمل الخاص بك، يجدر بك حماية جهودك من تأثيرات الأشخاص السلبيّين. فقد يتمّ خداعك أو تجاهلك أو قد يخيب ظنّك. بالنسبة لكوكب نبتون، التضحية هي مفتاح التقدّم، لكن عليك أن تكون منطقيًّا ومعتدلًا لدى إختيار التنازل والتضحية. إضافةً إلى ذلك، من المهمّ جدًّا أن تحافظ على إستقرار مهنتك وأن تحميها من الأحداث غير المتوقّعة، فقد يسبّب لك كوكب أورانوس مشاكل أخرى بحيث قد تشعر فجأةً بقلّة التقدير والرضا. بالتالي، لا تستسلم وتفاد ردّات الفعل العدوانيّة. إعمل على مخطّط محكم وانتظر حلول شهر أيلول/سبتمبر للحصول على التقدير والمكافآت. لقد لاحظت أنّ هذه السنة ليست بسهلة، إلّا أنّ الفلك سيكلّل صبرك وجهودك الحقيقيّة خلال الأشهر الأربعة الأخير من السنة.

العقرب.. أمان واستعادة موقع

بإستطاعتك أن تعاين تطلّعات السنّة عبر النظر إلى مواقع الكواكب الأساسيّة في سمائك وبالفعل، تبشّر سنتك بخروج كوكب زحل من برجك كليًّا وبالتالي بقدومه المرتقب بعد ثماني وعشرين عامًا. لقد عانيت من المرض والفشل والنزاعات خلال السنوات الثلاثة الأخيرة وبالتالي أنت الآن حرّ ومطلق لتسيير حياتك بأفضل طرقٍ ممكنة. من المتوقّع أن تحصل على أكثر من مفاجأة وقد تتميّز في إحدى دوائرك الإجتماعيّة أو قد تفوز بمنافسةٍ أو مسابقة. نعم، سوف تحثّك هذه السنة على العودة إلى الساحة فلا تضيّع هذه الفرصة وخططّ لخطواتك جيّدًا. على الرغم من إضطرارك في بعض الإحيان للبدء من الصفر، سوف تتمكّن من التقدّم وإعادة المياه إلى مجاريها. لقد أصبحت أكثر نضجًا وإنفتاحًا على تجارب عديدة وبالتالي سوف تبرز تصرّفاتك مدى علمك وإحترامك لذاتك. لكن ذلك لا يعني أنّ السنة لا تحمل سوى الحب والنعم، فقد تواجه بعض التوتّر والمشاكل وقد تتعلّم بعض الدروس خاصّةً على الصعيد المادي. من المحتمل أيضًا أن تُجرَّب علاقتك بأحبّائك فاعتنٍ بهم قدر المستطاع. إضافةً إلى ذلك، سوف تتعلّم تدريجيًّا كيف تسيطر على سلوكك العدواني وبالتالي سوف تشعر حينها أنّك كطير الفينيق مستعدّ للولادة من جديد والسعي وراء أهدافك.

عاطفيًا /عائليًّا

من المفترض أن تكون هذه السنة مسالمة على الصعيد العاطفي أو الرومانسي. في الحقيقة، يعدك كوكب المشتري بعلاقات إجتماعيّة جيّدة ومع إبتعاد كوكب زحل عن طريقك، سوف تستقرّ حياتك العائليّة. إنّ هذه السنة مناسبة لتعزيز شراكاتك وللسعي وراء التفاعل السلمي.  فقد عانت علاقتك في السنوات الثلاث الأخيرة وبالتالي أنت الآن مستعدّ للتقدّم بحسب التجارب التي عشتها سابقًا. من المتوقّع أن تكون أكثر إنفتاحًا وتفهّمًا من السابق ممّا سيقرّبك أكثر من الشريك. أمّا إذا كنتَ غير مرتبط، فسوف تمنحك هذه السنة الضوء الأخضر للتعرّف على وجوهٍ جديدة أو للإستمرار في علاقةٍ معيّنة. دون شك، سوف تنضج عاطفيًّا خلال هذه السنة وسوف تتقرّب من الناس الذين تحبّهم وتهتمّ لأمرهم وستسعى لتعزيز الروابط معهم.

مهنيًّا

مع تواجد كوكب زحل في بيت المال الخاص بك، سوف تلاحظ بطأً في تدفّق الأموال والأرباح والمكاسب. لذا، قد تضطرّ إلى التفكير مرّتين قبل الإستثمار في مشاريع كبيرة وبالتالي سوف تكون هذه السنة مناسبة للمخطّطات الجديّة والنفقات المعتدلة فقط. من المستحسن أن تبتعد عن القروض الكبيرة لأنّك قد تتعرّض لضغطٍ كبير يسبّب لك التوتّر والإضطراب. أمّا مع تواجد كوكب زحل في بيت العمل الخاص بك، سوف تسعى إلى حماية أعمالك التجاريّة من الحوادث غير المتوقّعة.  إذًا، يكمن سرّ نجاحك هذا العام بالبحث عن دعم مجموعةٍ وبإختيار الإنفتاح. من جهة أخرى، إختر الأشهر المليئة بالحظ لإطلاق المشاريع التي لطالما خطّطت لها بكدٍّ وجهدٍ.

القوس.. منعطفات صعبة وإشراقات متقطّعة

بإستطاعتك أن تعاين تطلّعات السنّة عبر النظر إلى مواقع الكواكب الأساسيّة في سمائك وبالفعل يبدو أنّ هذه السنة مهمّة جدًّا بالنسبة لك لأنّك ستشهد زيارة كوكب زحل التّي ستغيّر مجرى حياتك فعليًّا. لا تزال تمرّ في بعض الأوقات عصيبة منذ السنة الماضية أي منذ بدء زيارة كوكب زحل بتاريخ 18 أيلول/سبتمبر 2015. في العادة، تُحدِث تأثيرات الكواكب الأساسيّة تغييرات كبيرة في حياة الأشخاص المعنيّين وبالتالي لا تتفاجأ إذا شعرت بتغييرٍ سريع في حياتك لأنّ مصدره  كوكب زحل. من ناحية أخرى، سوف يساعدك كوكب أورانوس طيلة هذا العام من جهة وسوف يحيطك كوكب المشتري بالحظّ من جهةٍ أخرى. لذا، سوف تمتلئ هذه السنة بمغامرات ودوّامات توصلك للنجاح في أحيان وللفشل في أحيان أخرى. إطمئن، فالمكافآت تنتظرك طيلة الأشهر القادمة ومن المتوقّع أن تحصل عليها بسهولةٍ. إضافةً إلى ذلك، قد يتعبك حمل المسؤوليّات المرميّة على عاتقك وبالتالي من المتوقّع أن تعمل جاهدًا لحماية أهمّ أسس حياتك كالعائلة والصحة والمال. دون شك، سوف تكون هذه السنة مهمّة وقد تضطرّ إلى إتّخاذ قرارات مصيريّة كما أنّك قد تواجه أحداثًا تغيّر إحدى نواحي حياتك وتدفعك نحو إتّجاهات مختلفة.

عاطفيًا /عائليًّا

لن تمرّ هذه السنة بسهولةٍ جرّاء التحدّيات التي سيواجهها كلّ من يخوض علاقة جديّة وبالتالي تخلّص من برودة طبعك ومزاجك واعتنِ بعلاقتك قدر المستطاع. من التوقّع أن تتبنّى سلوكًا منفتحًا مع الأحبّاء جرّاء وقوعك تحت تأثير كوكب زحل المباشر وبالفعل سوف تكتشف أنّ الصبر والإنفتاح يشكّلان مفتاح العلاقة الثابتة والمستقرّة. من جهةٍ أخرى، قد يعاني البعض منكم من نزاعات ومشاكل متكرّرة مع أحد أفراد العائلة. من الممكن أيضًا أن تنتهي العلاقات المتزعزعة بالإنفصال وأن تفشل العلاقات الجديدة. من دون شك، إنّ العلاقات المستقرّة والجديّة وحدها التي ستنمو وتزدهر خلال هذه السنة.

مهنيًّا

قد تواجه بعض الصعوبات خلال هذه السنة بسبب تأثيرات كوكبي زحل والمشتري المعاكسة والمتضاربة. فمع تواجد كوكب زحل في برجك، سوف تحتاج إلى حماية عملك ومشاريعك ومواردك الماليّة طيلة هذا العام. إضافةً إلى ذلك، قد ترغب بالإستقالة أو التراجع أو تغيير وظيفتك إلّا أنّ الفلك ينصحك بأن تفكّر مليًّا قبل الإقدام على خطوات مشابهة. أمّا بالنسبة لكوكب المشتري، فسوف يحيطك بفرصٍ جيّدة تخوّلك توسيع أعمالك التجاريّة أو التقدّم في العمل ولكن من المفترض أن تدرس خطواتك كلّها قبل إدخال أيّ تغيير على حياتك. إحرص أنّك تضع الإستقرار والثبات ضمن أهدافك مهما كانت إختيارتك ولا تتخلَّى عن مركز تعبت للوصول إليه ولا تستبدله بمركز مؤقّت.

الجدي.. آفاق جديدة وواعدة

بإستطاعتك أن تعاين تطلّعات السنّة عبر النظر إلى مواقع الكواكب الأساسيّة في سمائك وبالفعل، تبدو سنتك هذه مثيرةً للإهتمام ومليئةً بالمكافآت أو المفاجآت أو السفرات غير المتوقّعة أو ورشات العمل أو الدراسات. إذًا، سوف تحظى بفرصٍ عديدة تخوّلك التوسّع مهنيًّا وإجتماعيًّا عبر الأشهر القادمة ويعد الفلك أنّك ستحظى بالتقدير والشهرة خلال هذه السنة أيضًا فلا تتفاجأ إذا حصلت على مكافأة غير متوقّعة بتاتًا. نعم، إنَّ هذه السنة مميّزة ومثمرة للغاية ولن يخيب ظنّك مهما توسّعت طموحاتك وأحلامك ومهما كان عمرك لأنّك محاطٌ بتأثيرات فلكيّة إيجابيّة مستمرّة. لكن إعلم أنّك ستحظى بمكاسب كثيرة كلمّا إزداد نشاطك وكلّما كثّفت جهودك. لا تتردّد في السعي وراء ترقيةٍ أو في المشاركة بأحداثٍ تهمّك. سوف تفهم معنى الإعتزاز والمثابرة والإبداع وسوف تكتشف خلال السنة أفقًا جديدة كما ستفاجئ نفسك بالتخلّي عن بعض المعتقدات وإستبدالها بمعتقدات جديدة. إضافةً إلى ذلك، سوف تظهر إهتمامًا بكلّ ما يتعلّق باللغات والثقافات واليقظة الروحيّة من جهة وسوف تتعامل مع قضايا متعلّقة بإصدار جواز سفرٍ جديد أو بالإنتقال للعيش في مكانٍ مختلف من جهةٍ أخرى. من المحتمل أيضًا أن تسعى خلال هذه السنة نحو الإصلاح والتجديد الذاتي وقد تتخلّى عن كلّ القيم القديمة لتستبدلها كطير الفينيق بكلّ جديد يلائم طموحاتك الكبيرة. دون شك، سوف تخلق من جديد في كلّ أسبوعٍ أو شهرٍ يمرّ عليك. لكن ذلك يعني أنّك قد تمرّ بأوقاتٍ صعبةٍ تتطلّب منك التأقلم والإنفتاح، فابتعد عن العناد في السلوك كي تتقدّم بسرعةٍ وتذكّر دائمًا أنّ هذه السنة تحمل توقّعات متميّزة تتطلّب منك الإستعداد لكلّ تغييرٍ يطرأ.

عاطفيًا/عائليًّا

سوف تظهر عوامل مهمّة للغاية تؤثّر على حياتك العائليّة والعاطفيّة خلال هذه السنة. رغم تفاقم تأثيرات كوكب أورانوس السلبيّة التي لا تزال تواجهها منذ بعض السنّين وحتّى الآن، سوف يأتيك كوكب المشتري بالدعم اللازم وسيعلن عن بعض الأحداث السعيدة والسارّة. سوف تتمكّن من قضاء أوقاتٍ سعيدة على الصعيد الشخصي إذا تقبّلت كلّ ما هو جديد وتبنّيت سلوكًا منفتحًا. من المتوقّع أن تلتقي بحبّ حياتك أو أن تعود لشريكٍ قد إنفصلت عنه مسبقًا  وبالتالي فرص إعادة الإستقرار غلى حياتك عالية جدًّا هذه السنة. أمّا إذا كنتَ تخوض علاقةً مستقرّة وثابتة، فسوف تمنحك هذه السنة المزيد من الأوقات المليئة بالمغامرة والتسلية. من الممكن أن تنطلق في شهر عسلٍ ثانٍ أو أن تجدّد وعود الحب مع شريك حياتك. إضافةً إلى ذلك، قد تقرّر بناء عائلة أو الإنتقال والعيش في مكانٍ آخر. سوف تكون هذه السنة بمثابة تحدٍّ لك إلّا أنّها ستكافئك في الوقت ذاته خاصّةً على الصعيد الشخصي. إذا كنتَ تقع تحت تأثير كوكب بلوتو المباشر، يستحسن أن تتقدّم برويّةٍ في العلاقة التي تخوضها لأنّها قد تتطلّب منك العناية والتنازلات والإنفتاح التّام.

مهنيًّا

مع تواجد كوكب المشتري في بيت الإدراك والشهرة بدءًا من تاريخ 9 أيلول/سبتمبر، سوف تضطرّ إلى بذل أقصى الجهود خلال الأشهر القليلة الأولى من السنة كي تحظى فيما بعد بكلّ المكافآت التي ترغب بها. من المتوقّع أن تحصل على ترقيةٍ لطالما كنت تسعى نحو الوصول إليها أو قد تحصل على وظيفة أحلامك. بالفعل، كلّ شيء ممكن هذه السنة لكن لا تتوقّع أن تتقدّم المكافآت على طبقٍ من فضة. بمعنى آخر، عليك أن تضع خططًا محكمة وأن تتبعها بجديّةٍ وتفاني كي تحصد نتائج مثمرة. من الممكن أن يمنحك كوكب بلوتو فرصًا كبيرة في مجال العمل وبالتالي عليك أن تتجنّب الخطوات والقرارات المتهوّرة إذا كنتَ قد ولدت بين تاربخ 5 و8   كانون الثاني/يناير. من جهةٍ أخرى، قد يرسي البعض منكم على برّ الأمان لكن من المستحسن أن تحافظوا على وتيرة عمل جديّة وسلسة.

الدلو.. عقود وأسفار

بإستطاعتك أن تعاين تطلّعات السنة عبر النظر إلى مواقع الكواكب الأساسيّة في سماء برجك. فالتغييرات المتوقّع دخولها إلى حياتك متعلّقة بالعلاقات وطرق التفاعل والتواصل مع الآخرين. سوف تشبه هذه السنة السنوات القليلة الماضية من حيث الأهداف وسبل التفاعل مع الآخرين ومن حيث محيطك الخاص والمهمّات المتعلّقة بالتعلّم والدراسة والكتابة والتعبير عن أفكارك ومشاعرك. من المحتمل أن تغيّر المدرسة أو أن تتبنّى مسيرةً دراسيّة مختلفة كما قد تفكّر في نقل مكتبك إلى منطقةٍ أخرى أو في تعلّم مهارةٍ جديدة. أنت ترغب حقًّا أن تحسّن مؤهّلاتك لأنّك تعلم أن إكتساب مهارات وقدرات جديدة تخوّلك الوصول إلى فرصٍ وإمكانات أفضل. من جهةٍ أخرى، لا يزال موضوعيْ الموارد الماليّة والإيمان بالذات يشكّلان قضيّةً مهمّة خلال السنة وبالتالي قد تبحث عن طرقٍ ومهاراتٍ وعلاقات جديدة لتحسين وضعك الحالي. على الرغم من القوّة التي تشعر بها، لا تزال تحتاج إلى معرفة نقاط ضعفك وسبل تحويلها إلى نقاط قوّة. إضافةً إلى ذلك، سوف تنطلق في البحث عن موارد جديدة وعن مصادر دعمٍ لك ولحسن الحظ، ستتمكّن من تعزيز موقعك بفضل النجاح الذي ستحقّققه أو المساعدة الماديّة التي ستتلقّاها. من الممكن أيضًا أن تطلب قرضًا معيّنًا أو أن تسدّد كلّ الديون المتراكة عليك في الوقت المناسب. بالفعل، سوف تشهد تطوّرًا وتقدّمًا وتمكينًا خلال هذه السنة إذا خططّت لمشاريعك مسبقًا وإذا حددّت أولويّاتك قبل المباشرة بالعمل.

سوف تحظى بأكثر من فرصةٍ تغنيك خلال الرحلات والسفرات وورشات العمل كما سوف تستمتع باستكشاف أفقٍ جديدة تسمح لك بالتعرّف على ثقافات ومجتمعات مختلفة. إضافةً إلى ذلك، سوف ترحّب بالصداقات الجديدة وسوف تعمل جاهدًا للتعرّف على حقولٍ علميّة جديدة كما ستعاين أفقًا وفرصًا متنوّعة خاصّةً بعد حلول فصل الخريف. بالإجمال، ستكون هذه السنة بمثابة درسٍ في العلاقات والصداقات والموارد الماديّة. بمعنى آخر، ستتعلّم خلال هذه السنة عن أهميّة إستثمار مهاراتك إلى أقصى الحدود وإثبات نفسك في الدوائر الإجتماعيّة التي تنتمي إليها. من دون شك، سوف تثبت مدى حنكتك وبراعتك عندما تباشر في التعلّم وتعزيز قدراتك.

عاطفيًا/ عائليًّا

سوف تمتلئ هذه السنة بالمكافآت والوعود بإستقرار وثبات العلاقات. ما من تأثيرات سلبيّة يخبّئها لك الفلك وبالتالي مهما حصل معك هذه السنة، أنت بعيد عن الإنفصال أو الإبتعاد عن الشريك. بمعنى آخر، سوف تزدهر حياتك الشخصيّة والعاطفيّة بفضل تأثيرات كوكب المشتري خاصّةً إذا كنتَ قد ولدتَ في شهر كانون الثاني/يناير. من جهةٍ أخرى، إستعدّ للحظات رومانسيّة ملوّنة بالحب والإلتزام خلال شهريْ شباط/ فبراير وآذار/مارس. أمّا بالنسبة للأشهر الأربعة الأخيرة من السنة، فسوف تحمل أخبارًا سارّة جدًّا. من المتوقّع أن تكثر التعقيدات في شهريْ آب/ أغسطس وتشرين الثاني/ نوفمبر وبالتالي قد تضطرّ إلى التركيز على سبل حلّ هذه التعقيدات بصبرٍ وتفانٍ.

مهنيًّا

مع تواجد حاكم برجك، أي كوكب أورانوس، في البيت الثالث الخاص بالتواصل والعلم، سوف ترغب بتوسيع أعمالك التجاريّة قرب المدن أو ضواحيها. إضافةً إلى ذلك، قد تقرّر فجأة تغيير عملك أو التفتيش عن عملٍ بدوامٍ جزئي. سوف تنضمّ أيضًا إلى ورشات عملٍ ومؤتمرات عديدة لتحسين مؤهّلاتك ومهاراتك. من المحتمل أن يفكّر البعض منكم بالمباشرة بدراسات عليا وبتحصيل شهادات أخرى لإجتذاب فرصٍ أفضل. سوف تتفاجأ بعروضٍ وإمكاناتٍ غير متوقّعة أيضًا وبالتالي قد تقدّم لك هذه السنة فرصًا عديدة تخوّلك السفر والعمل خارجًا.

الحوت.. إرتباطات وتسويات

كانت السنة الماضية سنة إنجازات وضغوط وها هي السنة الحالية على الأبواب تقدم لك فرصا عديدة واحتمالات أكبر للنجاح والتقدم والتطور. أجل إنها سنة تغيير وتجديد وستظهر أكثر من فرصة ثمينة للارتباط بعقد مهني أو اجتماعي أو عاطفي. لن تكون سنة فائقة الروعة لكنها بالتأكيد ستكون سنة جيّدة تغدق عليك بالهدايا و المكافآت والطمأنينة وراحة البال. لذلك، ينبغي عليك التحضير مسبقا لأعمالك ومن المستحسن أن تضع أهداف العام نصب عينيك منذ الأيام الأولى للسنة. إبدأ باكرا ولا تتوقّف إلا لإلتقاط أنفاسك. أنت بحاجة إلى الأمل والحماسة وهذا ما سوف تجده بوفرة هذا العام.

ماذا تقول عنك الكواكب هذا العام؟

لا بد هنا من دراسة موقع كل كوكب بمفرده للحصول على صورة أكثر دقة ووضوحا لعامك الجديد. فلنبدأ.

عاطفيًا/عائليّا

إنّ وجود كوكب المشتري في البيت السابع في بيانك الفلكي سوف يحمل الطمأنينة والاستقرار إلى الكثير من مواليد برجك. لن تخيب آمالك ولن تذهب مساعيك سدى. ستكون سنة مفاجآت ومشاريع جميلة تحقق من خلالها حلما. قد تشتري منزلا أو تنتقل إلى مكان سكن جديد أو ربّما تسافر لتعيش في بلد آخر وذلك حتّى  شهر أيلول (سبتمبر).  قد تفرح لزواج أو خطوبة أو لولادة فرد جديد في العائلة. سوف يجلب كوكب الزهرة فينوس أجمل الحظوظ في آذار (مارس) وآب (أغسطس). من ناحية أخرى، قد يسبّب نبتون بعض المشاكل والصعاب إذا كنت من مواليد 26 شباط (فبراير) إلى 3 آذار (مارس) وبشكل خاص 26 و 27 و 28 و 29 شباط أو 1 آذار (مارس). قد تكثر الخلافات والتي قد تصل إلى نهاية صعبة أو غير سعيدة. من الضروري معالجة الخلافات وتقديم التنازلات قبل فوات الأوان.

مهنيًّا

إنّ وجود كوكب زحل في برج القوس الذي يرمز إلى بيت العمل والسمعة والجاه، يجلب ضغوطا ومسؤوليات. قد يلقي أمامك واجبات ليست من اختصاصك كما قد تجد نفسك مرهقا وقلقا بسبب نوعيّة الواجبات المختلفة. يمتحنك زحل ولن يغمض له جفن قبل أن يضعك في تجارب متنوعّة لامتحان ولائك ومؤهلاتك وجدارتك. حاذر من التشكّي والتذمّر كي لا تجد نفسك بلا وظيفة لاسيّما إذا كنت تقع تحت تأثيرات نبتون. من ناحية أخرى، قد ينجح المشتري في إنجاح فرصة جديدة أو وصولك إلى ترقية أو حتى تغيير مسار عملك. قد توقع على عقد عمل جديد قبل منتصف شهر أيلول (سبتمبر). إنّ كوكب المشتري هو الذي سيجلب لك الأمان والاستقرار والشعور بالفخر.

2016-01-02