الأربعاء 13/4/1441 هـ الموافق 11/12/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
كتب اسامة قدوس :حماس تلغي احتفالات ذكرى انطلقها في لبنان

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إلغائها لاحتفالها  السنوي بالذكرى الثانية والثلاثين لتأسيسها في لبنان، نتيجة الحراك الشعبي الذي تعيشه البلاد منذ أكثر من شهر و الذي أدى إلى تخلي حكومة سعد الحريري عن مهامها , في خطوة اعتبرها المراقبون مفاجئة نظرا لسياسة الحركة المتعلقة الاحتفالات الشعبية التي تعكس شعبية حماس و قدرتها على حشد الجماهير  .

هذا و قد أكدت الحركة في بيانها الرسمي المنشور صباح الاثنين التاسع من ديسمبر , عن دعمها اللامشروط للمتظاهرين اللبنانيين لاسيما و أن مطالبهم الاقتصادية و الاجتماعية في توافق تام مع مطالب الفلسطينيين المقيمين بلبنان و الذين عانوا لعقود من تجاهل تام من قبل الحكومات اللبنانية المتعاقبة   و قالت الحركة في بيانها أن حرصها على ضرورة الوقوف إلى جانب الفلسطينيين في لبنان، هو ما جعل  القيادة الحمساوية تقرر إلغاء الأنشطة والفعاليات كافة .

إلغاء حماس لكل الأنشطة والفعاليات التي تقيمها سنويا في ذكرى انطلاقتها في لبنان, يعكس  حجم اهتمام الحركة بشعبيتها في الشارع اللبناني إذ تخشى الحركة على ما يبدو أن يساء فهمها من قبل المحتجين ما سيعطل ضرورة حسن سير الاحتفالات المزمع إقامتها في الشوارع و الساحات العامة .

بدأت حماس بالفعل في تفكير في مرحلة ما بعد حكومة الحريري , فتعليقها لفعاليات الاحتفال خير دليل على رغبتها في استمالة الثوار الجدد القادرين وحدهم على رسم معالم المرحلة بعد ان فشلت القبضة الأمنية و الدبلوماسية الحكومية في السيطرة عليهم 

2019-12-11