الخميس 9/3/1441 هـ الموافق 07/11/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
جيش الاحتلال ينشر التحقيقات الأولية حول عملية أفيفيم

كشف جيش الاحتلال الإسرائيلي ، اليوم الجمعة، معلومات جديدة حول الصاروخين الموجهين اللذين أطلقهما حزب الله نحو المركبة العسكرية في قاعدة أفيفيم العسكرية شمال اسرائيل.

وذكرت الاذاعة الإسرائيلية أنه يستدل من تحقيق اجراه الجيش، أن "مرور المركبة العسكرية التي تعرضت الأحد الماضي لصاروخين من نوع "كورنيت"، أثناء سيرها على طريق أفيفيم قرب الحدود مع لبنان، كان مخالفا لأوامر الجيش".
 
ونقلت الاذاعة عن مصادر عسكرية قولها إنه سيتم في الأيام القريبة استخلاص العبر من هذا الحادث، مضيفة أن الصاروخين أخطئا المركبة التي كانت تقل خمسة عسكريين بمن فيهم طبيب.

وفي نيويورك عرقلت الولايات المتحدة صدور إعلان عن مجلس الأمن الدولي حول التصعيد الأخير على الحدود الإسرائيلية – اللبنانية، وجاء ذلك بعد أن رفضت الإدارة الامريكية أن يضمن الإعلان توجيه أي انتقادات لإسرائيل، وفق الاذاعة.

وأفادت مصادر دبلوماسية أن مسودة الإعلان تضمنت ست نقاط عبرت عن القلق العميق الذي يبديه مجلس الأمن إزاء التصعيد الأمني المذكور، كما عبرت عن استنكار المجلس لأي من أشكال العنف على الخط الأزرق جوا وبرا على حد سواء داعية الطرفين الى تجنب أي أعمال عدائية.

2019-09-06