الإثنين 13/10/1440 هـ الموافق 17/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
قصيدة في مقتل الطالبة المغدورة في استراليا ، ابنة باقة الغربيَّة ، آية سعيد مصاروة ......شعر كمال ابراهيم

رَحمَاكِ آيَةُ ،

يا ابنةَ بَاقةَ الغربيَّة ،

رَصَاصَةُ الغدْرِ طالَتْكِ

فِي بِلَادٍ قَصِيَّة.

بِئسَ القاتِلُ ، فاقِدُ الرَّحْمَةِ الإلهيَّة،

بئسَ المُجْرِمُ ، فاقِدُ الحِسِّ والخِلَالِ الآدَمِيَّة.

رَحْمَاكِ ، آيَةُ ، يا مَنْ سَافَرْتِ بَعيدًا

تَطْلُبينَ العِلمَ في الجامِعاتِ الصِّينِيَّة،

تَنْهَلِينَ أصعَبَ اللُغاتِ العالَمِيَّة،

آيَةُ ، يا زَهْرَةً ذوَتْ فِي بَعْثَةٍ جامِعِيَّة

أوَّاهُ مِنْ فاجِعَةٍ أوْدَتْ بِكِ

يا شهِيدَةَ البَعْثَةِ الأسْتُرَالِيَّة،

أوَّاهُ يا شَهِيدَةَ العِلْمِ والإنسَانِيَّة،

آيَةُ ، أيَّتُهَا الفَقِيدَةُ

أقطَارُ العالَمِ تنعَاكِ شرْقِيَّةٌ وَغَرْبِيَّة،

آيَةُ ، يا ابْنَةَ باقَةَ الأبيَّة

بِمَوْتِكِ هذا ناحَتْ فِي أستُرَاليا الجَالِيَةُ العرَبِيَّة،

بِمَوْتِكِ هذا

تَزَعْزَعَت في كُلِّ حَدْبٍ وَصَوْبْ

أرْكَانُ البَشَرِيَّة،

آيَةُ ، يا شَمْعَةً طُفِئَتْ

لِرُوحِكِ السَّلامْ

وَلَكِ الخُلُودُ فِي الجَنَّةِ الأبَدِيَّة .

17.1.2019

2019-01-20